النفط يهبط بعد وصوله إلى مستوى 50 دولارا متأثرا بتخمة المعروض

اختبرت أسعار النفط الخام المستوى 50 دولارا للبرميل يوم الخميس للمرة الأولى في سبعة أشهر لكنها تراجعت وهبطت عند التسوية في ظل قلق المستثمرين من أن يشجع ارتفاع الأسعار على زيادة الانتاج ويؤدي إلى تفاقم تخمة المعروض العالمي. وتسببت حرائق في مناطق الرمال النفطية في كندا والاضطرابات في قطاعي النفط في نيجيريا وليبيا واقتراب اقتصادي فنزويلا عضو منظمة أوبك من حافة الانهيار في تعطيل انتاج نحو أربعة ملايين برميل يوميا من الخام فيما حفز على الشراء في أسواق العقود الآجلة. وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت وخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بنحو 90 بالمئة منذ أن هوت لأدنى مستوى في 12 عاما في الشتاء. لكن محللين يقولون إن صعود الأسعار فوق 50 دولارا للبرميل قد يحفز المنتجين- لاسيما شركات النفط الصخري بالولايات المتحدة- لاستئناف عمليات تم وقفها وهو ما من شأنه أن يضخم الإمدادات مجددا ويفضي إلى تراجع كبير في السعر. وجرى تداول خام برنت في العقود الآجلة بسعر 49.74 دولار للبرميل عند التسوية منخفضا 15 سنتا بعدما ارتفع إلى 50.51 دولار للبرميل أعلى مستوى له منذ مطلع نوفمبر تشرين الثاني. وتراجع الخام الأمريكي في العقود الآجلة ثمانية سنتات إلى 49.48 دولار للبرميل عند التسوية بعدما سجل

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر