كأس العالم 2022.. مفاجآت كُتبت على حساب الكبار في مونديال قطر

[ أبو بكر سجل هدف فوز الكاميرون على البرازيل (رويترز) ]

شهدت مرحلة المجموعات في بطولة كأس العالم 2022، المقامة حالياً في قطر، عدداً من المفاجآت غير المتوقعة للجماهير الرياضية، التي شاهدت كبار المنتخبات وهي تسقط على يد منافسيها في المواجهات.
 
صدمة الأرجنتين
قبل انطلاق منافسات المجموعة الثالثة، كان متوقعاً تحقيق منتخب الأرجنتين نتيجة عريضة، على حساب منتخب السعودية، نظراً لحضور الأسطورة ليونيل ميسي ورفاقه.
 
لكن المفاجأة الأولى في مونديال قطر، كانت عندما استطاع منتخب السعودية قلب الطاولة على ميسي ورفاقه في منتخب الأرجنتين، وحقق فوزاً مفاجئاً بهدفين مقابل هدف وحيد في المواجهة التي جمعت بينهما على استاد لوسيل.
 
درس لبلجيكا
لقّن منتخب المغرب درساً قاسياً لمنافسه منتخب بلجيكا، بعدما فرض "أسود الأطلس" سيطرتهم على المواجهة، وحققوا المفاجأة التي لم يتوقعها كثر، بعدما حسم زكرياء أبو خلال كلّ شيء، عندما سجل الهدف الثاني في شباك الحارس تيبو كورتوا، وأهدى بلاده 3 نقاط ثمينة.
 
تونس.. عكس التوقعات
دخل منتخب تونس المواجهة الأخيرة ضد منتخب فرنسا من مرحلة المجموعات، وهو في حالة نفسية سيئة للغاية، بسبب الهزيمة غير المتوقعة على يد منتخب أستراليا بهدف مقابل لا شيء في الجولة الثانية.
 
لكن نجوم منتخب "نسور قرطاج" استطاعوا الفوز على منتخب فرنسا بطل مونديال 2018، ولقّنوا رفاق الموهبة كيليان مبابي درساً سيتذكرونه طويلاً، بعدما أحرز المهاجم المخضرم، وهبي الخزري، الهدف الوحيد لمنتخب تونس.
 
وهبي الخزري يحقق المراد بمجهود فردي رائع ويوقع على الهدف الأول مخترقاً دفاعات فرنسا بنجاح بعد أن قطع له الكرة علي بن رمضان من أمام فوفانا.
 
سيف "الساموراي" القاطع
عاشت الجماهير الرياضية لحظات لن تنساها طويلاً في المجموعة الخامسة، بعدما شاهدت تحقيق منتخب اليابان معجزة كروية كبرى، حيث أسقط منتخب ألمانيا في الجولة الأولى بهدفين مقابل هدف، وعاد إلى تكرار ذلك أمام إسبانيا بهدفين نظيفين.
 
سيف "الساموراي" القاطع ظهر في المواجهتين، بعدما أسكت أفواه العديد من وسائل الإعلام، وهزم منتخبين كانا مرشحين لنيل اللقب، وحجز مقعده في صدارة المجموعة الخامسة، إلى ثمن نهائي مونديال قطر.
 
"نمور آسيا" تزمجر
كشّر نجوم منتخب كوريا الجنوبية عن أنيابهم في الجولة الأخيرة من مرحلة المجموعات، بعدما حققوا المفاجأة الكبرى، وأسقطوا منتخب البرتغال المدجج بنجومه، بقيادة المخضرم كريستيانو رونالدو، بنتيجة هدفين مقابل هدف وحيد.
 
واستطاع "نمور آسيا" أن يتألقوا في مونديال قطر، بعدما حجزوا المركز الثاني في المجموعة الثامنة، ووصل منتخبهم إلى ثمن نهائي كأس العالم 2022، على عكس كل التوقعات، التي رشحت البرتغال وأوروغواي للتأهل إلى دور الـ(16).
 
سقوط البرازيل
لم تتوقع جماهير منتخب البرازيل نهائياً أن ترى كتيبة المدرب تيتي المدججة بالنجوم الكبار، تسقط بشكل مفاجئ على يد الكاميرون، بهدف نظيف في المواجهة التي جمعت بينهما، ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة من مرحلة المجموعات.
 
صحيح أنّ نجوم الكاميرون أدركوا خروجهم من منافسات مونديال قطر، لكنهم رفضوا التعادل السلبي، بعدما استطاع قائدهم فينسنت أبو بكر مباغتة مدافعي منتخب البرازيل، وتسجيل هدف الانتصار، الذي أسقط "راقصي السامبا".
 
 
(العربي الجديد)

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر