"رسائل غير لائقة" تطيح بالمدير التجاري لنادي تشيلسي

أقال نادي تشيلسي الإنجليزي مديره التجاري داميان ويلوبي بعد إرسال الأخير لما وصف بـ "رسائل غير لائقة" إلى كاتالينا كيم، الوكيلة المالية التي تعمل في الجوانب التجارية المتعلقة بكرة القدم. 

وكان داميان قد بعث رسائله تلك إلى كاتالينا قبل انضمامه للعمل في النادي الشهر الماضي. 

وكانت كاتالينا منخرطة في عرض لشراء نادي تشيلسي الواقع في غرب لندن، في مارس/آذار الماضي. 

وقال متحدث باسم النادي إن "تشيلسي يؤكد فسْخ تعاقده مع المدير التجاري داميان ويلوبي فورا". 

وأضاف المتحدث: "الأدلة على الرسائل غير اللائقة التي أرسلها ويلوبي، قبل تعيينه في نادي تشيلسي في وقت سابق من الشهر الجاري، كانت قد وصلت إلى النادي الذي قام، بدوره، بالتحقيق فيها". 

وتابع: "وعلى الرغم من أن الرسائل أُرسلت قبل تعيين ويلوبي في النادي، فإن هذا السلوك يتنافى تماما مع ثقافة وبيئة العمل التي أقرّها المُلّاك الجُدد لتشيلسي". 

وكان ويلوبي قد بدأ الشهر الماضي بشغل وظيفة جديدة في ستامفورد بريدج (تشيلسي)، بعد قيام تحالف استثماري يقوده رجل الأعمال الأمريكي تود بويلي بدعم من مجموعة كليرليك كابيتال، بشراء النادي. 

وكان ويلوبي قد بدأ العمل مع تشيلسي خلال الفترة بين عامي 2007 و2010. كما عمل ويلوبي لصالح فريق مانشستر سيتي وشركة إي أيه سبورتس. 

لكنه أقيل من العمل قبل مرور شهر واحد من استخدامه. 

وقالت صحيفة التلغراف البريطانية، التي سبقت إلى نشر القصة، إن كاتالينا بعثت خبر الرسائل إلى رئيس إدارة أعمال تشيلسي تيم غليك، الذي قام بتعيين ويلوبي. 

وكانت شركة "سي أند بي سبورتس" التي تعمل بها كاتالينا منخرطة في عرض لشراء نداء تشيلسي الذي كان معروضا في مزاد للبيع من قِبل مالكه السابق رومان أبراموفيتش في وقت سابق من العام الجاري. 

وأضاف متحدث باسم تشيلسي أن "مالكي النادي يعملون بلا كلل لوضع وتحقيق أعلى المعايير سواء على أرض الملعب أو خارجها، وأنهم عازمون على غرس ورعاية ثقافة الشفافية، والمساءلة، والشمولية، والتنوع، وإتاحة الفرص. والنادي ملتزم بتهيئة المناخ الملائم لهذه القيم". 


(بي بي سي)

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر