غوارديولا: الفوز بالدوري الإنجليزي أصعب من التتويج بدوري الأبطال 

وصف بيب غوارديولا المدرب الإسباني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي التتويج بلقب الدوري الممتاز بأنه أصعب من التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا. 
 

ويأمل مانشستر سيتي تأمين التتويج بلقبه الرابع في الدوري في آخر 5 مواسم يوم الأحد حين يستقبل أستون فيلا في آخر مرحلة للدوري الإنجليزي في هذا الموسم، ويأتي ذلك بعد بعد خروج مانشستر الدرامي أمام ريال مدريد في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا. 
 

وتحقيق الفوز على أستون فيلا سيضمن لمانشستر سيتي التتويج بلقب الدوري على حساب ليفربول بغض النظر عن نتيجة مباراة ليفربول أمام وولفرهامبتون، غير أن ليفربول ما زال بإمكانه سرقة بعض الأضواء إن نجح في الفوز بدوري أبطال أوروبا في المباراة النهائية أمام ريال مدريد في وقت لاحق من الشهر الحالي. 
 

ولكن المدرب الإسباني يعتقد أن الدوري الإنجليزي الممتاز هو الجائزة الكبرى، وقال "بإمكاني القول إنه أكثر صعوبة؛ هناك جولات كثيرة ومباريات، معاناة وإصابات، لحظات جيدة وأخرى سيئة مع مواقف مختلفة، ومنافسين أقوياء". 
 

وأضاف "إنه شيء مرض لأنه يومي؛ عندما تقاتل للتتويج بلقب الدوري وتحقق النجاح في النهاية يعطيك هذا إحساسا كبيرا بالاستمتاع. نحن سعداء في حياتنا عندما نفوز؛ لا أقصد أن دوري أبطال أوروبا ليس مهما، نحن متعطشون للفوز به، نريده ونحبه، نود أن نكون في باريس (للعب النهائي) الأسبوع المقبل ولكن الفوز بـ38 مباراة مختلف عن الفوز بـ6 أو 8 أو 9 مباريات". وتابع "منذ أن كنت لاعبا وأنا أعشق الدوري، الدوري رائع ونحن على حافة التتويج به، نحن قريبون". 
 

وعمل مانشستر سيتي لم ينته بعد، فأي تراجع أمام أستون فيلا من الممكن أن يفتح الباب أمام ليفربول للتتويج باللقب، خاصة أن الفارق بينه وبين مانشستر سيتي نقطة واحدة، والأمر مشابه لما كان الوضع عليه في 2019 عندما حقق مانشستر سيتي فوزا مريحا على برايتون ليمنع ليفربول من تحقيق اللقب بفارق نقطة. 
 

وقال غوارديولا "من الصعب أن تقول: تحكموا في عواطفكم، عندما نكون على علم بما نلعب من أجله؛ نحن بشر، ولدينا شعور، ربما سيتعين علينا أن نتعامل مع شيء لم نتوقعه، وأن نكون غير مرتاحين، ولكن ما يمكننا فعله هو أن نتفاعل بأفضل طريقة ممكنة، أن نكون إيجابيين، وألا نستسلم". 

  

(وكالات) 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر