رونالدو يواجه ميسي من جديد وهذا هو الموعد

[ رونالدو وميسي ]

أعلن نادي برشلونة عن هوية منافسه في مباراة كأس غامبر التي تسبق بداية كل موسم، حيث سيواجه نادي يوفنتوس في قمة يحتضنها ملعب "كامب نو"، في 8 أغسطس/آب المقبل، بحضور نجوم الفريقين.

وعبر إعلان في الموقع الرسمي للنادي الكتالوني، تأكدت مباراة القمة بين الناديين العالميين، في النسخة 56 من كأس "خوان غامبر"، بحدوث تغييرات كبيرة هذا الموسم، كونها ستجمع فريقي الذكور، كذلك مواجهة بين فريقي الإناث تُجرى قبل المباراة الأولى، فيما ستكون فرصة لعشاق كرة القدم العالمية مشاهدة النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو في حال شاركا في هذا اللقاء الودي الاحتفالي.

وستشهد المباراة عودة الجماهير إلى المدرجات، حيث ستمتلئ مدرجات الملعب التاريخي بنسبة 20 بالمئة، وهو ما يسمح لها في اكتشاف النجوم الجدد للفريق، على غرار الأرجنتيني سيرخيو آغويرو والهولندي ممفيس ديباي.

وحددت إدارة "البلاوغرانا" عدد 19869 مشجعاً كحد أقصى للتذاكر، وهو ما يعادل النسبة المحددة، كما فرضت الالتزام بتدابير الوقاية من تفشي فيروس كورونا، حماية لأرواحهم وسعياً لضمان الظروف المناسبة تمهيداً لعودة المشجعين في الموسم الكروي الجديد.

وسبق لنادي يوفنتوس أن كان طرفاً في المباراة النهائية، سنة 2005، حيث شهدت تألق ليونيل ميسي الذي لم يكن يعرفه المشجعون، في أول مواسمه على المستوى العالمي، وأبهر وقتها المدير الفني، فابيو كابيلو الذي طلب إعارته وهو بسن 18 عاماً.

وانتهت المباراة تلك السنة بهدفين في كل شبكة، سجلهما الرسام إنييستا والهولندي جيوفاني فان برونكهوست، بينما وقع الإيطالي ديل بييرو والفرنسي تريزيغيه هدفي "السيدة العجوز"، ليحسمها الإيطاليون عبر ركلات الترجيح.

العربي الجديد

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر