ديبالا يتحدث عن تحسّنه ومعاناته من عوارض كورونا

[ ديبالا ]

كشف نجم يوفنتوس الايطالي، المهاجم الارجنتيني باولو ديبالا معاناته من عوارض قوية بعد إصابته بوباء كورونا الذي أودى بحياة آكثر من 9 آلاف شخص في إيطاليا.
 
وأعلن النجم الارجنتيني السبت الماضي إصابته بمرض "كوفيد-19" ليصبح ثالث لاعب من يوفنتوس يعاني من هذا الوباء إلى جانب دانييلي روغاني والفرنسي بلاز ماتويدي.
 
وقال ديبالا (26 عاماً) لشبكة "جي تي في": "أشعر بحالة أفضل الآن بعد أن عانيت من عوارض قوية. خطيبتي أوريانا (ساباتيني) بدورها تخطت العوارض".
 
وأضاف: "قبل يومين، لم أكن في حالة جيدة، كنت أشعر بالثقل وبعد خمس دقائق من الحركة كان يتعين علي التوقف لأني عانيت من صعوبة في التنفس وبثقل جسدي وألم في عضلاتي".
 
وأضاف: "أمّا الآن، فأستطيع التحرك والمشي في محاولة للبدء في التمارين لأنني عندما حاولت ذلك في اليومين الأخيرين كنت أرتعش بشكل قوي".
 
وسجّل ديبالا 13 هدفاً في مختلف المسابقات هذا الموسم بينها هدف في لقاء القمة ضد إنتر ميلان في آخر مباراة خاضها فريقه قبل تعليق الدوري المحلي في 8 آذار/مارس.
 
ووصف ديبالا الهدف في مرمى إنتر ميلان، أحد منافسي فريقه إلى جانب لاتسيو على لقب الدوري الإيطالي، بالقول "الهدف ضد إنتر جعل مشاعري جياشة. (آرون) رامسي مرّر لي كرة متقنة مثالية، من المؤسف عدم تواجد الجمهور في المدرجات" في تلك المباراة.
 

المصدر: فرانس برس

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر