إيقاف كل الأنشطة الرياضية في إيطاليا من ضمنها كرة القدم

 أعلن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي تعليق كل الأنشطة الرياضية في البلاد بسبب انتشار فيروس كورونا من ضمنها دوري كرة القدم "سيري آي".
 
وقال كونتي في مؤتمر صحافي "لا توجد أسباب لاستمرار المباريات والأحداث الرياضية وأنا أعني دوري كرة القدم. أنا آسف لكن يتعين على جميع أنصار اللعبة (تيفوزي) أن يأخذوا علماً بذلك" من دون أن يتطرق إلى مصير المباريات التي ستخوضها الأندية الإيطالية في دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) في الاسابيع المقبلة، ولا إلى الرياضات الأخرى.
 
وأضاف "سأقوم بالتوقيع على مرسوم يمكن تلخيصه بالتالي "سأبقى في المنزل. إيطاليا بأسرها ستكون منطقة محمية".
 
وجاء قرار الحكومة الايطالية بعد أن أوصت اللجنة الأولمبية الإيطالية الاثنين بتعليق "جميع الانشطة الرياضية على جميع المستويات" حتى الثالث من نيسان/أبريل وسط التفشي المتزايد لفيروس كورونا في البلاد وطلبت من الحكومة اصدار مرسوم في هذا الصدد.
 
وأكدت اللجنة بأن "الوقاية الصحية هي على رأس الاولويات" وبالتالي فهي تطالب "بتعليق جميع الأنشطة الرياضية على جميع المستويات حتى الثالث من نيسان/ابريل 2020" مشيرة الى أن المسابقات الدولية لا تدخل ضمن اختصاصها القضائي وبالتالي لن تتأثر المباراة المقررة بين يوفنتوس وليون الفرنسي في إياب ثمن النهائي من دوري ابطال اوروبا الأسبوع المقبل.
 
وسرعان ما رد وزير الرياضة فيتشنزو سبادافورا بالقول "بدأت للتو العمل لوضع مرسوم يتعلق بالشؤون الرياضية وآمل ان يتم التوقيع عليه اعتبارا من الغد (الثلاثاء)" قبل أن يؤكد رئيس الوزراء تعليق دوري كرة القدم الايطالي بعدها بقليل.
 
وكان سبادافورا طالب بتعليق الدوري الايطالي الأحد قبل دقائق معدودة من انطلاق مباراة بارما وسبال وقبل ساعات من اصدار المرسوم الحكومي رسميا.
 
ويأتي قرار الحكومة الايطالية بعد تدابير استثنائية اتخذتها الأحد بفرض حجر صحي على ملايين من الإيطاليين في شمال البلاد بالاضافة إلى إجراءات تقييدية في مختلف انحاء البلاد يسري مفعولها حتى الثالث من نيسان/ابريل المقبل ايضا.
 
وبموجب هذه الإجراءات تم إجراء المنافسات الرياضية وراء ابواب موصدة، لكن منذ الأحد، ظهرت أصوات عدة مطالبة بتعليق المنافسات الرياضية وتحديدا الدوري الايطالي "سيري أ".
 
وطالب وزير الرياضة فيتشنزو سبادافورا بتعليق الدوري الايطالي الاحد قبل دقائق معدودة من انطلاق مباراة بارما وسبال وقبل ساعات من اصدار المرسوم الحكومي رسميا.
 
وأقيمت اليوم مباراة ساسوولو مع بريشيا في ختام المرحلة السادسة والعشرين من الدوري المحلي وباتت بالتالي آخر مباراة تقام قبل 3 نيسان/المقبل بحسب المرسوم الجديد.
 

المصدر: بي إن سبورت

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر