تشيلسي يتمسك بالمركز الرابع بفوزه بثنائية على توتنهام

تمسك تشيلسي بالمركز الرابع بفوزه على منافسه المباشر وجاره توتنهام 2-1 في افتتاح المرحلة السابعة والعشرين من بطولة انكلترا لكرة القدم السبت على ملعب ستامفورد بريدج.
 
ورفع تشيلسي رصيده الى 44 نقطة مبتعدا عن توتنهام بالذات بفارق 4 نقاط علما بان الاخير سيتنازل عن مركزه الخامس لصالح شيفيلد يونايتد او مانشستر يونايتد في حال فوز احدهما على برايتون أو واتفورد تواليا.
 
وقرر مدرب تشيلسي فرانك لامبارد اشراك مهاجمه الفرنسي اوليفييه جيرو اساسيا للمرة الثالثة فقط هذا الموسم والاولى منذ اواخر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي والخسارة امام وست هام.
 
وجاءت مشاركة جيرو على حساب البلجيكي ميتشي باتشواي الذي قدم مستوى مخيبا للامال في المباراة الاخيرة التي خسرها فريقه امام مانشستر يونايتد صفر-2 الاثنين الماضي. في المقابل، لم يشارك لاعب الوسط الفرنسي المؤثر نغولو كانتي لاصابة بتمزق عضلي سيبعده عن الملاعب لفترة ثلاثة اسابيع ولن يشارك بالتالي في المواجهة المرتقبة لفريقه ضد بايرن ميونيخ الالماني منتصف الاسبوع المقبل في دوري ابطال اوروبا.
 
اما توتنهام، فخاض المباراة في غياب مهاجميه الاساسيين هاري كاين والكوري الجنوبي سون هيونغ مين وكلاهما يغيب عن الملاعب لفترة طويلة قد تمتد حتى نهاية الموسم.
 
ولطالما شكل ملعب ستامفورد بريدج عقدة لتوتنهام حيث لم يفز عليه سوى مرة واحدة في 34 مباراة. كما ان تشلسي جدد فوزه على توتنهام هذا الموسم بعد ان هزمه 2-صفر في ملعب وايت هارت لاين في كانون الاول/ديسمبر الماضي.
 
دخل تشلسي المباراة على وقع ثلاث هزائم في آخر خمس مباريات له محليا، في حين خاضها توتنهام وقد فاز في مباريات الثلاث الاخيرة.
 
ضغط شلسي في بداية المباراة لكن الفرصة الاولى كانت لتوتنهام عندما راوغ لوكاس تخطى المدافع الالماني انطونيو روديغر واطلق كرة قوية تصدى لها الحارس الارجنتيني ويلي كاباييرو (10).
 
رد عليه لاعب الوسط الشاب مايسون ماونت بكرة قوية كان لها حارس توتنهام الفرنسي هوغو لوريس بالمرصاد (12).
 
ونجح تشلسي في افتتاح التسجيل بعد هجمة منسقة عندما انفرد جيرو وسدد كرة قوية لكن مواطنه لوريس ابعدها تهيأت امام روس باركلي فسددها ارتطمت بالقائم لترتد مجددا امام جيرو ليسيطر عليها بيسراه ويطلقها على الطاير داخل الشباك (15).
 
وكاد الاسباني ماركوس الونسو العائد الى التشكيلة يضاعف تقدم فريقه عندما اطلق كرة قوية من مشارف المنطقة علت العارضة بقليل (24).
 
وانقذ كاباييرو هدفه من كرة رأسية للكولومبي دافينسون سانشيز ابعدها باطراف اصابعه (34).
 
وفي مطلع الشوط الثاني وجه تشلسي ضربة شبه قاضية لتوتنهام في امكانية العودة في المباراة بعد لعبة مشتركة بين ماونت وباركلي ومنه الى ماركوس الونسو فاطلقها الاخير زاحفة من خارج المنطقة بعيدا عن متناول لوريس (48).
 
وانقذ لوريس مرماه من هدف اكيد بعدها بلحظات قليلة عندما طار لكرة سددها باركلي.
 
واحتسب الحكم ركلة حرة مباشرة على مشارف المنطقة انبرى لها الونسو لكن العارضة نابت عن لوريس في ابعادها (82).
 
وقبل نهاية المباراة بدقيقتين حاول الارجنتيني اريك لاميلا تمرير كرة عرضية فارتطمت بساق روديغر وتحولت خطأ في مرماه مقلصا النتيجة الى 2-1.
 
وعاش انصار تشلسي اوقاتا عصيبة في اواخر المباراة لكن توتنهام لم يتمكن من ادراك التعادل.


المصدر: فرانس برس

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر