بالصور.. المشجعات الإيرانيات في ملاعب كرة القدم بعد غياب 40سنة

 
حرص الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) على إرسال وفد من مسؤولي الاتحاد إلى طهران لمتابعة مباراة المنتخب الإيراني ونظيره الكمبودي التي أقيمت أمس الخميس، في تصفيات كأس العالم.
 
حضور الوفد لم يكن لمراقبة المباراة، ولكن لمراقبة دخول المشجعات الإيرانيات اللاتي سمح لهن دخول ملاعب الكرة للمرة الأولى بعد غياب 40 عاما، حيث كانت المشجعات الإيرانيات ممنوعات من دخول ملاعب الكرة منذ قيام الثورة الإسلامية الإيرانية عام 1979.
 
ومارس الفيفا ضغوطا على السلطات الإيرانية من أجل السماح للمشجعات بدخول الملاعب بدعوى حماية حق المرأة في مشاهدة كرة القدم، بل وصل الأمر إلى أن وجه رئيس الفيفا جياني إنفانتينو تهديدات للسلطات الإيرانية بالحرمان من المشاركة في تصفيات كأس العالم إذا لم يتم السماح للمشجعات بدخول الملاعب.
 
وتحت هذه الضغوط قبلت السلطات الإيرانية بعودة المشجعات للملاعب مرة أخرى، وتم تخصيص 3500 تذكرة للنساء في مباراة إيران أمام كمبوديا.
 
وأشاد رئيس الفيفا بحضور النساء لمباراة إيران وكمبوديا، وقال في تصريحات نقلتها عدد من كالات الأنباء "حاليا لا يمكن التراجع، عن هذه الخطوة بعد تمكن المشجعات الإيرانيات من الدخول لملاعب كرة القدم".
 
وكان المنتخب الإيراني قد حقق فوزا كاسحا على ضيفه الكمبودي 14 – 0 في المباراة التي أقيمت بينهما بملعب آزادي بالعاصمة طهران ضمن تصفيات المرحلة الثانية للمجموعة الثالثة.
 
وتصدر المنتخب الإيراني المجموعة برصيد ست نقاط جمعها من الفوز على هونغ كونغ 2– 0، وعلى كمبوديا 14– 0، وستكون مباراة الفريق القادمة خارج الديار أمام نظيره البحريني.
 

المصدر: وكالات















مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر