نيمار يرفع رأس باريس سان جيرمان في قمة ليون

واصل نيمار جونيور تألقه للجولة الثانية على التوالي، وقاد فريقه باريس سان جيرمان لفوز ثمين في ملعب أولمبيك ليون في المباراة التي جمعت الفريقين، اليوم الأحد، في قمة منافسات الجولة السادسة لبطولة الدوري الفرنسي.
 
سجل نيمار هدف المباراة الوحيد بالدقيقة 87، ليرفع رأس فريقه في القمة، ويتربع على الصدارة برصيد 15 نقطة، بينما تجمد رصيد ليون عند 8 نقاط في المركز التاسع.
 
كان بي إس جي الأفضل والأكثر خطورة على المرمى بأكثر من محاولة لآنخيل دي ماريا وماكسيم تشوبو موتينج.
 
كما أضاع نيمار جونيور أخطر الفرص من انفراد تام بالدقيقة 22، إلا أن أنطوني لوبيز حارس ليون أنقذ مرماه ببراعة، كما تصدى أبعد تسديدة أخرى لنيمار من المقص الأيمن.
 
في المقابل، لم يتعرض كيلور نافاس حارس المرمى الباريسي لأي اختبار حقيقي، بل كانت محاولات أصحاب الأرض تسديدات طائشة لديباي وموسى ديمبلي ويوسف كونيه وتياجو مينديز.
 
لم يختلف الحال كثيرا في الشوط الثاني، لكن مع قلة المحاولات على المرميين، حيث أضاع دي ماريا فرصة بعدما توغل داخل منطقة الجزاء ثم سدد فوق العارضة.
 
احتفظ مدربا الفريقين بالبدلاء للدقيقة 72، حيث أجرى توماس توخيل تبديلين دفعة واحدة بإشراك كيمبيمبي وفيراتي مكان بيرنات وأندير هيريرا، ورد عليه سيلفينيو مدرب ليون بإشراك لوكاس توزارت وكيني تيتي مكان جيف رينيه ومارسيلو.
 
لم يفقد العملاق الباريسي الأمل في الدقائق المتبقية بل حاول تشوبو موتينج التسجيل برأسية فوق العارضة، قبل أن يمرر فيراتي كرة لنيمار، ليراوغ البرازيلي بمجهود فردي ويسدد في الشباك، ليتقدم الضيوف في وقت قاتل.
 
أسرع سيلفينيو لإنقاذ ما يمكن إنقاذه فور تلقي الهدف بإشراك برتراند تراوري مكان مينديس، بينما لجأ توخيل للتأمين الدفاعي بإشراك كورزاوا مكان نيمار، لينجح في الخروج بثلاث نقاط ثمينة، رغم محاولة خطيرة ليوسف كونيه بتسديدة قوية بجوار القائم الأيسر لكيلور نافاس.
 
المصدر: موقع كورة

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر