مانشستر يونايتد يلحق بجاره سيتي الى الصدارة في الدوري الإنجليزي

[ مهاجم مانشستر يونايتد لوكاكو يحتفل بعد تسجيله الهدف الثالث في مرمى ايفرتون (أ ف ب) ]

لحق مانشستر يونايتد بجاره مانشستر سيتي في صدارة بطولة انكلترا لكرة القدم بفوزه الصريح على ايفرتون 4-صفر بينها ثلاثة أهداف في الدقائق الست الأخيرة، في حين انتهى لقاء القمة ضمن المرحلة الخامسة بين تشلسي وضيفه ارسنال بتعادل سلبي مخيب.
 
ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 13 نقطة تماما كرصيد سيتي وكلاهما سجل العدد ذاته من الأهداف ودخل مرماه نفس عدد الأهداف أيضا (16-2)، في حين يأتي تشلسي بطل الموسم الماضي ثالثا وله 10 نقاط.
 
خاض مانشستر يونايتد المباراة في غياب لاعب وسطه الفرنسي بول بوغبا الذي ذكرت تقارير بانه قد يغيب عن الملاعب لفترة ثلاثة أشهر لإصابة بتمزق عضلي حاد في ساقه اليسرى، في حين شارك في صفوف ايفرتون أسطورة مانشستر السابق واين روني.
 
على ملعب اولدترافورد، اعتبر الجميع بان مهمة مانشستر يونايتد ستكون سهلة في مواجهة فريق خسر مبارياته الثلاث الاخير في مختلف المسابقات بنتائج قاسية، وربما تعزز هذا الشعور بعد افتتاح الظهير الأيمن الاكوادوري انطوني فالنسيا التسجيل بعد مرور أربع دقائق بتسديدة على الطاير أطلقها من حافة منطقة الجزاء لتعانق شباك ايفرتون.
 
لكن ايفرتون نجح بعد ذلك في احتواء خطورة مهاجمي مانشستر يونايتد حتى الدقائق الست الأخيرة عندما أضاف الأرميني هنريك مخيتاريان الثاني بتمريره من البلجيكي لوكاكو الذي كان يواجه فريقه السابق ايضا (84)، ثم أضاف لوكاكو نفسه الثالث في الدقيقة الأخيرة من مسافة قريبة رافعا رصيده الى خمسة أهداف هذا الموسم ليتساوى في صدارة ترتيب الهدافين مع مهاجم مانشستر سيتي الأرجنتيني سيرخيو اغويرو صاحب ثلاثية بالأمس في مرمى واتفورد.
 
وفي الوقت بدل الضائع احتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة مانشستر يونايتد اثر لمسة يد داخل المنطقة فانبرى لها بهدوء تام الفرنسي انطوني مارسيال ليختتم مهرجان الأهداف.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر