مورينيو يفتح النار من جديد على حكام الدوري الانجليزي

[ جوزيه مورينيو ]

بعد المباراة التي جمعت فريق مانشستر يونايتد وهال سيتي ضمن منافسات الدوري الإنجليزي، انتقد مدرب الشياطين الحمر البرتغالي جوزيه مورينيو "تحامل" الحكام عليه، في مقابل التساهل مع مدربين آخرين في الدوري الممتاز.

 

يواصل المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي جوزيه مورينيو تصرفاته المثيرة للجدل في الدوري الإنجليزي، وكان آخرها انسحاب المدرب البرتغالي من مؤتمر صحفي بصورة مفاجئة أمس الأربعاء (الأول من فبراير/ شباط)، زاعما أنه يواجه معاملة مختلفة عن بقية المدربين في الدوري الإنجليزي الممتاز.

 

وكان مورينيو يجيب عن أسئلة الصحفيين بشكل انفعالي، حيث أبدى تذمره من أداء حكم المباراة التي تعادل فيها فريقه مع فريق هال سيتي من دون أهداف. ووبخ مدرب الشياطين الحمر أحد صحفيي "بي بي سي"، عندما سأله عن أحد قرارات الحكم التي احتج عليها مورينيو، ليجيبه المدرب البرتغالي على النحو التالي: "إذا كنت لا تفهم في كرة القدم، فيجب عليك أن تتخلى عن حمل هذا الميكروفون"، ليغادر مورينيو قاعة المؤتمر غاضباً.

 

دور الضحية

وقبل ذلك، تقمص مورينيو دور الضحية من جديد، بعدما أشار إلى أنه يلقى معاملة خاصة في الدوري الإنجليزي مقارنة مع باقي المدربين، في إشارة إلى أنه يلقى معاملة ظالمة. وقال مورينيو للصحفيين: "تعلمون جيدا أنني مختلف. اللوائح مختلفة بالنسبة لي ولفريق عملي، أنا مختلف في كل شيء"، معتبرا أن الحكام يميزون بينه وبين بقية المدربين.

وقال مورينيو "تم توقيف مساعدي لمدة ست مباريات رغم أنه لم يلمس أحدا، بينما قال الحكم الرابع في إحدى مباريات يوم أمس لأحد المدربين: أقدر حماسك"، في إشارة لما قاله أحد الحكام للمدير الفني الألماني لفريق ليفربول يورغن كلوب، الذي احتفل بشكل هستيري بعدما نجح حارسه البلجيكي سيمون مينيوليه في صد ضربة جزاء لفريق تشيلسي، وبدا كأنه يستفز الحكم الرابع للمباراة احتجاجا على الخطأ الذي احتسبه الحكم الرئيسي مارك كلاتينبرغ على الكاميروني جويل ماتيب.

 

التوقف عن الانتقاد

وتابع مورينيو بانفعال: "أما أنا، فقد قال لي الحكم الرابع في مباراة اليوم: أخيرك بين الجلوس في مكانك أو الذهاب إلى المدرجات". وشدد مورينيو على أنه سيتوقف عن انتقاد الحكام، قائلا: "إذا انتقدت الحكام، فسأتعرض لعقوبات وأنا لا أريد أن أٌعاقب". وتعرض مورينيو مرتين هذا الموسم للإيقاف بسبب تصرفاته.

وسيكون من الصعب على مورينيو الحفاظ على رباطة جأشه، لأن فريق الشياطين الحمر لم يفقد الأمل منطقيا في المنافسة على لقب الدوري فقط، حيث يتخلف بفارق 14 نقطة عن تشلسي المتصدر، بل إنه أصبح أيضا مهددا بالغياب مجددا عن دوري أبطال أوروبا لكونه يتخلف حاليا بفارق 4 نقاط عن المركز الرابع بعد التعادل المخيب أمس الأربعاء على أرضه.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر