برشلونة يسعى لعلاج الجبهة اليمنى بصفقة مجانية

بدأ مسؤولو نادي برشلونة الإسباني خطوات جادة نحو الاستجابة لرغبة لويس إنريكي المدير الفني للفريق بشأن تدعيم الجبهة اليمنى بالتعاقد مع الكرواتي المخضرم داريو سرنا ظهير فريق شاختار دونتسيك الأوكراني.

 

وأشارت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية إلى أن إدارة البارسا تتفاوض بشكل مباشر مع سرنا، لعدم وجود وكيل أعمال له، إلا أن المفاوضات تشهد بعض الصعوبات، أبرزها اختلاف نظام دفع الضرائب بين إسبانيا وأوكرانيا.

 

وأضافت أن نادي شاختار يحاول الحصول على عائد مادي من بيع داريو سرنا (34 عامًا)، في الوقت الذي يحاول فيه مسؤولو البارسا الضغط على اللاعب، لاستغلال علاقته بمالك النادي الأوكراني، لتركه يرحل دون مقابل.

 

ولفتت إلى أن سرنا أكد أن رينات أخميكوف مالك نادي شاختار دونتسيك وعده بالرحيل مجانًا، تقديرًا لولائه الشديد على مدار 13 عامًا بقميص الفريق.

 

ولا ترغب إدارة برشلونة في دفع أموال لإتمام هذه الصفقة في يناير، لارتفاع سن اللاعب، ولكنهم تأكدوا من حالته البدنية والطبية بالتشاور مع أحد الأطباء السابقين بالنادي الأوكراني والذي يعمل حاليًا بنادي تشيلسي.

 

ومما يعطل الصفقة أيضًا المصير الغامض للاعب أليكس فيدال، الذي توترت علاقته كثيرا بالمدرب لويس إنريكي، إلا أن هناك محاولات لمنحه فرصة حتى نهاية الموسم، أملاً في الاستعانة به في التشكيلة الأساسية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر