خبير أمريكي: اندفاع الكونغرس لإدانة السعودية يمنح الحوثيين ضوء أخضر لإرهاب المدنيين (ترجمة)

[ مسلح حوثي يهتف بالصرخة الإيرانية ]

أقر مجلس الشيوخ الامريكي، مساء الاربعاء الماضي مشروع قانون يقضي بإنهاء الدعم الامريكي للتحالف الذي تقوده السعودية في حرب اليمن، وبأن تسحب إدارة الرئيس دونالد ترامب، القوات الامريكية المشاركة فيما وصفها مشروع القانون بـ "الاعمال العدائية" في اليمن، بالتنسيق مع التحالف الذي تقوده السعودية.
 
وحذر الخبير الامريكي نوح روتمان -في مقال له بمجلة «The Commentary Magazine» الامريكية- وترجمه "يمن شباب نت" من أن ما وصفهم بحكام الخطاب السياسي الأمريكي (نواب الكونجرس) ـ وفي غمرة مساعيهم لإدانة دول الخليج، قد منحوا الحوثيين ضوء أخضر لممارسة الارهاب بحق المدنيين، مشددا على أن ركائز الحكم والسلطة ينبغي تركها للخبراء، واصفا مشروع القانون بالمشوش والعقيم.
 
وأنتقد روتمان اعضاء الكونجرس الذين صوتوا لصالح مشروع القانون، مشيرا الى أنهم بذلك "تجاهلوا عدة حقائق، أبرزها كيف يقوم الحوثيون بتحويل مسار المساعدات الإنسانية والغذائية حتى تصل إلى أنصارهم، ومن ثم يبيعونها في السوداء، مما يؤدي إلى تفاقم المجاعة في البلاد".
 
وأضاف "لقد تجاهلوا ايضا كيف أن هذه الميليشيات التي تسيطر على مساحات شاسعة من الأراضي بما فيها العاصمة صنعاء، تستخدم صواريخ متطورة زودتها بها إيران لإطلاق النار على أهداف مدنية في المملكة العربية السعودية والإمارات".
 
وتابع بالقول " كما تجاهلوا السبب الذي حذا بإدارة أوباما للانخراط في هذا الصراع في بادئ الامر، والمتمثل بحماية ميناء عدن الحيوي، ومضيق باب المندب الهام، الذي يطل عليه (الحوثيون) وكيل إيران المناهضة للولايات المتحدة بشكل واضح، والمتمثل ايضا بالمحافظة على استمرار حملة الحرب بطائرات بدون طيار التي تستهدف عناصر القاعدة في شبه الجزيرة العربية، وهي مبررات كانت كافية لإقناع إدارة أوباما لتضع العداء تجاه الرياض جانبا ـ بحسب كاتب المقال.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر