كسّروا الطوب برؤوسهم.. تدريبات استعراضية لجنود أمام زعيم كوريا الشمالية (فيديو)

[ كيم جونغ أون ]

استعرض جنود كوريون شماليون أمام زعيمهم كيم جونغ أون، مهاراتهم القتالية، وأجروا أمامه تدريبات عنيفة وهم عراة الصدور، وبدا كيم جونغ سعيداً ومعجباً بقدراتهم، متعهداً ببناء جيش "لا يُقهر" لمواجهة السياسات العدائية من جانب الولايات المتحدة.
 
وكالة الأنباء الفرنسية قالت الأربعاء 13 أكتوبر/تشرين الأول 2021، إن تدريبات الجنود بثتها وسائل إعلام كورية شمالية، وقالت إنها تمت خلال حضور كيم جونغ معرضاً ضخماً للأسلحة، عرضت فيها البلاد صواريخ بالستية، يوم الإثنين الماضي.
 
الجنود الذين بدوا متحمسين جداً، كانوا يضربون زملاءهم بأعمدة خشبية، بينما قام آخرون بكسر ألواح خرسانية، كما أظهرت اللقطات تحطيم بعض الجنود للطوب برؤوسهم وسط صيحات وحركات حماسية.
 
التدريبات القاسية لم تكتفِ بهذا الحد، إذ ظهر جنود وهم يستلقون على قطع من الزجاج المكسور، قبل أن توضع ألواح خرسانية على بطونهم ويتم تكسيرها، إضافة إلى أن جندياً كان مربطواً بجنزير تمكّن من تحطيمه دون أي مساعدة.
 
الزعيم الكوري وفي إحدى اللقطات بدا هو الآخر متحمساً خلال رؤيته للجنود، ولم يخفِ ابتسامته وهو يشاهد الحركات القتالية المتقنة أمامه، لدرجة أنه صفق للجنود.
 
كان كيم قد ألقى كلمة في معرض التطوير الدفاعي، وتُظهر صور نشرتها صحيفة الحزب الحاكم "رودونج سينمون"، كيم وهو يقف بجوار مجموعة متنوعة من الأسلحة، منها صواريخ بالستية عابرة للقارات، من بينها الصاروخ هواسونغ-16.
 
هذا الصاروخ هو أكبر صاروخ بالستي عابر للقارات في كوريا الشمالية، وتم الكشف عنه في عرض عسكري، في أكتوبر/تشرين الأول 2020، لكن لم يتم اختباره بعد.
 
كان كيم قد هاجم في تصريحاته الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، وقال إن البلدين يعملان على تهديد السلام، وأضاف أنه "من الصعب تصديق تأكيدات الولايات المتحدة بأنها لا تُكنّ أي مشاعر عدائية تجاه كوريا الشمالية، مع استمرار أحكامها الخاطئة وأفعالها"، بحسب تعبيره.
 
لم تكن تدريبات الجنود الكوريين الشماليين وحدها لفتت الأنظار في المعرض العسكري،  بل أيضاً الصندل الذي كان كيم جونغ ينتعله.
 
مقطع مصور بثته وسائل الإعلام الرسمية أظهر كيم وهو يسير على البساط الأحمر في قاعة فخمة وقد انتعل ما بدا أنه صندل أسود لامع على جورب أسود ليناسب حلته السوداء ونظارته الطبية غير مكتملة الإطار.
 
لاحظ كولين سويركو، مراسل قناة إن.كيه التلفزيونية التي تتخذ من سول مقراً، لها صندل كيم، لكنه قال إن من غير الواضح لماذا لبس كيم الصندل أو ما إذا كان لبسه في السابق، وأضاف أنه أياً كان السبب فإن كيم بدأ يميل أكثر للاهتمام بصحته البدنية والسعي لالتماس الراحة.
 
أشار سويركو أيضاً إلى أن الزعيم الكوري الشمالي "فقد قدراً كبيراً من وزنه في مايو/أيار وشوهد في سبتمبر/أيلول يقف على حشيتين مبطنتين خلال الخطب الطويلة، وهو ما لم يحدث من قبل"، ومضى قائلاً: "يبدو أنه أكثر حذراً من كوفيد-19 وربما أنه مشغول بأمور صحية مستمرة".


- فيديو :


مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر