مخمور خمسيني يسرق سيارة إسعاف

بعدما باءت كل محاولاتها التحذيرية بالفشل، اضطرت شرطة سلوفاكيا إلى إطلاق النار على سيارة إسعاف يقودها شخص مخمور. الشرطة حاولت بطرق مختلفة إيقاف الرجل الخمسيني، ومنع تطور الأمور نحو الأسوأ، فما الذي حدث؟
 
ذكر موقع "دير شبيغل" الألماني اليوم الثلاثاء (18 فبراير/شباط 2020) أن شخصاً مخموراً من سلوفاكيا، سرق سيارة إسعاف وحاول الفرار من الشرطة، التي اضطرت إلى التعامل بحذر شديد من أجل إيقاف الرجل، ومنع تطور الأمور إلى ما هو أسوأ.
 
وأوضحت "دير شبيغل" أن الرجل المخمور، تجاهل كل تحذيرات الشرطة بهدف إيقاف سيارة الإسعاف، حيث أطلقت الشرطة أولاً طلقات تحذيرية في الهواء، إلاّ أن الرجل المخمور واصل قيادته للسياراة المسروقة.
 
وأشار نفس المصدر أن الشرطة السلوفاكية، اضطرت إلى إطلاق النار مباشرة على سيارة الإسعاف، وهو ما دفع الرجل المخمور إلى التوقف أخيراً، وذلك بالقرب من مدينة مارتن، والتي تقع في شمال هذا البلد الأوروبي.
 
ولفت المصدر أن الشرطة ألقت القبص على الرجل، إذ تبين أنه كان مخموراً ولم يكن في كامل وعيه. وفي نفس السياق، أورد موقع "Tvnoviny" أن السائق المخمور هو رجل في الخمسينيات من عمره، حيث لا ينتمي على ما يبدو إلى فرق الإسعاف.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر