تقرير حقوقي: مقتل وإصابة 74 مدنيا بنيران الحوثيين في تعز منذ بدء "الهدنة الهشة" باليمن

[ الطفل البراء مراد الشريف توفي متأثرا بإصابته جراء قصف حوثي على حي الروضة بتعز/ انترنت ]

كشف تقرير حقوقي، اليوم الأربعاء، عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين، في مدينة تعز (جنوب غرب اليمن) بنيران ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، وذلك منذ بدء الهدنة الأممية في اليمن.
 
وقالت منظمة سام للحقوق والحريات (جنيف)، في تقرير لها بعنوان "الهُدنة الهشة"، إنها "رصدت 80 حالة انتهاك لحقوق الإنسان ارتكبتها جماعة الحوثي بحق المدنيين في محافظة تعز منذ بدء سريان الهدنة برعاية الأمم المتحدة في الثاني من أبريل الماضي".
 
وأوضحت أنها "وثقت مقتل وإصابة 74 مدنيا بينهم أطفال ونساء جراء عمليات القصف بالمدفعية والطيران المسير والقنص إضافة الى الألغام والعبوات الناسفة التي زرعتها جماعة الحوثي في مناطق متفرقة".
 
وأشار التقرير الى أن فرق الرصد التابعة للمنظمة وثّقت "مقتل 15 مدنيا بينهم 7 أطفال وامرأة، فيما بلغ عدد الإصابات 69 حالة، بينهم 28 طفلا و8 نساء".
 
ونوه إلى أن معظم الضحايا سقطوا جرّاء عمليات القنص التي نفذها مسلحو جماعة الحوثي ضد المدنيين في مدينة تعز".
 
ولفت تقرير المنظمة الذي تناول "تحديات الهدنة في اليمن وأسباب عجزها في فك حصار تعز" إلى "تضرر 6 منازل جراء قصف جماعة الحوثي أحياء سكنية بقذائف الهاون والأعيرة المضادة للطيران، كما تناول التقرير انعكاسات الحصار على حركة المدنيين وتشتت الأسر".
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر