الرئيس العليمي يبحث مع دبلوماسيين سويديين جهود السلام في اليمن

بحث الرئيس رشاد محمد العليمي، الخميس، مع وزيرة الخارجية السويدية، آن ليندي والمبعوث السويدي إلى اليمن بيتر سيمنبي، فرص تمديد الهدنة وجهود السلام في اليمن.
 
جاء ذلك في مقر اقامته بنيويورك على هامش أعمال الدورة 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة.
 
وحسب وكالة (سبأ) الرسمية، فقد تطرق اللقاء إلى مستجدات الوضع اليمني، وجهود إحلال السلام، وفرص تجديد الهدنة الانسانية في ظل خروقات المليشيات الحوثية المدعومة من النظام الايراني.
 
وأشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي بدور مملكة السويد في حشد التمويلات الدولية لخطة الاستجابة الانسانية، واغاثة الشعب اليمني، ومساعيها الحميدة لإحلال السلام الشامل والعادل وفقا للمرجعيات المتفق عليها وطنيا واقليميا ودوليا.
 
من جانبها اكدت الوزيرة السويدية، دعم بلادها لمجلس القيادة الرئاسي والحكومة، معربة عن تطلعها الى تجديد الهدنة الانسانية، والبناء عليها في التوصل الى اتفاق لوقف دائم وشامل لإطلاق النار.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر