اليمن.. برلماني يطالب باستجواب وزيري الدفاع والداخلية حول أحداث شبوة

طالب النائب في البرلمان اليمني، شوقي القاضي، الجمعة، هيئة رئاسة مجلس النواب باستجواب وزيري الدفاع والداخلية، ومسائلتهما حول أحداث شبوة والجهة المتورطة في استهداف قوات الجيش بالطيران المُسيّر.
 
جاء ذلك في مذكرة بعث بها النائب إلى هيئة رئاسة المجلس ونشرها على حسابه في تويتر.
 
وتتضمن المذكرة التي طالب فيها النائب القاضي، مساءلة وزيري الدفاع (محسن الداعري)، والداخلية (إبراهيم حيدان)، عن حقيقة الأحداث في شبوة، وأسباب تعذر حَل المشكلة في إطار مؤسسة الشرعية ووزارتي الدفاع والداخلية.
 
كما تتضمن المسائلة البرلمانية، مطالبة الوزيرين بتحديد الجهة التي قصفت بالطيران، قوات الجيش والأمن في شبوة، وكذا الجهة التي أمرت بذلك.
 
ومن بين أسئلة الاستجواب، دعوة الوزيرين للإفصاح عن الضحايا الذين راحوا ضحية هذا القصف، وعن موقف الذي ستتخذه الحكومة لمحاسبة مرتكبي تلك المخالفات والجرائم.
 
ومن المتوقع أن يعقد مجلس النواب، أولى جلساته في العاصمة عدن خلال الأيام المقبلة، بعد وصول رئيس المجلس سلطان البركاني إلى المدنية الخميس.
 
وكانت قوات العمالقة ودفاع شبوة (المدعومتين من الإمارات)، قد أحكمت (الأربعاء) سيطرتها على مدينة عتق، عاصمة المحافظة، عقب مهاجمة القوات الحكومية بتوجيهات من المحافظ وبإسناد من الطيران الإماراتي المسير الذي شنّ عشرات الغارات استهدفت قوات الجيش والأمن وأسفرت عن سقوط قتلى وجرحى بينهم مدنيون.
 



مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر