البعثة الأممية تندد بمقتل طفل وإصابة سبعة مدنيين بقصف للحوثيين جنوبي الحديدة

نددت بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحُديدة (أونمها)، الثلاثاء، بمقتل طفل وإصابة سبعة مدنيين جراء قصف نفذه طيران مسير تابع لمليشيا الحوثي المدعومة من إيران على إحدى القرى جنوب المحافظة غربي اليمن.
 
وقالت البعثة في تغريدات لها عبر "تويتر" إنها "تأسف بشدة لما أفيد عن مقتل طفل وإصابة سبعةِ مدنيين، بينهم نساء وأطفال من نفس العائلة جراء قصف قرية الرون شمال حيس"، دون الإشارة الى الجهة التي تقف وراء القصف.
 
وأشارت البعثة الى أن "الحادث يوضح مرة أخرى العواقب المأساوية للصراع على السكان المدنيين في الحديدة".
 
وناشدت "أونمها" الأطراف "التقيد بالتزاماتها تجاه حماية المدنيين وتجنب الخسائر في الأرواح وإصابة المدنيين"، مشددة على ضرورة "اتخاذ كافة الإجراءات لمنع المعاناة عن أطفال ونساء ورجال الحديدة".
 
والاثنين، قتل طفل وأصيب 7 مدنيين أخرين بينهم نساء وأطفال بقصف لميليشيا الحوثي، بالطيران المسير استهدف قرية "الرون" بمديرية "حيس" جنوبي الحديدة.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر