الحكومة اليمنية تدعو الأطراف السودانية إلى تغليب لغة الحوار والمصلحة العليا 

[ الخارجية اليمنية ]

أعربت وزارة الخارجية اليمنية عن قلقها البالغ إزاء تطورات الأحداث في دولة السودان الشقيق.
 
جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية دعت فيه جميع الأطراف السودانية إلى تغليب لغة الحوار والمصلحة الوطنية العليا، للحفاظ على المكتسبات التي تحققت خلال المرحلة الانتقالية، وبما يلبي تطلعات الشعب السوداني الشقيق في الحياة الكريمة.
 
والإثنين، أعلن قائد الجيش عبد الفتاح البرهان حالة الطوارئ في البلاد، وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، وإعفاء الولاة، وتعليق العمل ببعض بنود الوثيقة الدستورية الخاصة بإدارة المرحلة الانتقالية.
 
وقبل ساعات من هذه القرارات، نفذت السلطات سلسلة اعتقالات شملت رئيس الحكومة الانتقالية، عبد الله حمدوك، ووزراء ومسؤولين وقيادات حزبية.
 
وأدانت دول ومنظمات إقليمية ودولية قرارات البرهان، ودعت إلى الهدوء وعدم التصعيد والالتزام بخارطة المرحلة الانتقالية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر