رئيس الحكومة يعد بحلول عملية لإنهاء معاناة المواطنين في حضرموت

[ رئيس الوزراء معين عبد الملك ]

تعهد رئيس الحكومة، معين عبدالملك، اليوم الثلاثاء، بحلول عملية تُنهي معاناة المواطنين في حضرموت (شرق اليمن) خلال الفترة القريبة.
 
وقال في سلسلة تغريدات تعليقاً على زيارته للمحافظة، إن الحكومة ستضع في قائمة أولياتها "خدمات الكهرباء وأوضاع الصيادين والشباب والمرأة والقطاع الخاص والجيش والأمن".
 
وأضاف معين عبد الملك، إنه وجه شركة بترومسيلة بالتنسيق مع وزارة الكهرباء والسلطة المحلية بتسريع إنشاء محطة الكهرباء الغازية بقدرة 100 ميجاوات على الأقل مع خطوط النقل وفقا للدراسات المحدثة، إضافة إلى حلول أخرى، ماسيساهم في إنهاء معاناة المواطنين.
 
وتابع: "حضرموت تُعيد لنا الأمل في تحقيق التعافي للاقتصاد الوطني.. الحكومة والسلطة المحلية ستكون سنداً لتوسيع وتأسيس مزيد من المشاريع الاستثمارية بالمحافظة".
 
وعبّر عبدالملك عن سعادته لزيارة عدد من المشاريع التي قال إنها "تشكل ركيزة لجعل المكلا مركزاً مالياً واقتصادياً رئيسياً في اليمن".
 
والأحد الموافق 25 أبريل الفائت، وصل رئيس الحكومة إلى مدينة المكلا، وأطلّع على هموم المواطنين واحتياجات المحافظة، كما قم بافتتاح عدد من المشاريع الخدمية.
 
وخلال الأشهر الماضية شهدت حضرموت احتجاجات شعبية تندد بتردي الخدمات الأساسية وخاصة في قطاع الكهرباء.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر