وزارة الدفاع: عازمون على المضي نحو تطهير الوطن من الإرهاب الإيراني

[ اجتماع لقيادة وزارة الدفاع في مأرب/ سبأ ]

أكدت وزارة الدفاع اليمنية، الأربعاء، أن أحرار الجيش الوطني والمقاومة الشعبية عازمون على المضي نحو تحقيق تطلعات وخيارات الشعب اليمني في استعادة دولته وجمهوريته وتطهير تراب الوطن من الإرهاب الإيراني والمخططات التخريبية.
 
جاء ذلك خلال اجتماعا في مأرب برئاسة وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي، ورئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، والمفتش العام للقوات المسلحة اللواء الركن عادل القميري، وفق وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".
 
وناقش الاجتماع الذي ضم مستشاري وزير الدفاع وعدد من رؤساء ومدراء هيئات ودوائر وزارة الدفاع؛ المستجدات الميدانية وسير العمليات القتالية في مختلف الجبهات.
 
وأشادت قيادة وزارة الدفاع بالتضحيات والبطولات التي يسطرها بواسل الجيش والمقاومة في مواجهة مليشيا الحوثي والجماعات الإرهابية، وهي تضحيات ستدون في ذاكرة الأجيال القادمة بأحرف من نور، وستظل مبعث فخر واعتزاز لكل اليمنيين والعرب.
 
كما أكدت أن "الأبطال في الميادين والمواقع يتمتعون بكفاءة ومعنوية قتالية عالية تؤهلهم لإنجاز الحلم الوطني واقتلاع جذور مخلفات الإمامة وإنهاء المعاناة الإنسانية التي فرضتها مليشيا التمرد والخراب وتحقيق السلام الدائم".
 
وعبر الاجتماع عن الاعتزاز العالي بالمواقف والفعاليات الشعبية والالتفاف الوطني حول المعركة المصيرية للتصدي للأطماع الفارسية وتفويت الفرصة على المتربصين بالوطن وأمنه واستقراره.
 
وثمّن مواقف المملكة العربية السعودية الداعمة لليمن وجيشه الوطني في معركة الدفاع المشترك ضد مخططات التمدد الفارسية ومواجهة التهديدات القومية.
 
وشدد وزير الدفاع، على أهمية قيام الهيئات والدوائر بكامل واجباتها ومسئولياتها والتزام اللوائح والأنظمة وتطبيق آليات الضبط والربط البشري والمالي لمختلف القوى والوحدات وتكثيف الجهود لتنفيذ المهام بكفاءة واقتدار.
 
ونوّه بما تم تحقيقه في إطار إعادة بناء المؤسسة العسكرية على أسس وطنية صحيحة في ظروف استثنائية بالتزامن مع العمليات القتالية التي يخوضها الأبطال دفاعا عن الهوية الوطنية والأمن القومي العربي.
 
وحث على تعزيز المكاسب والتحلي بالعزيمة والجهوزية العالية لتجاوز التحديات والعوائق، وتسخير الامكانات المتاحة لخدمة المقاتلين الذين يروون تراب الوطن بأرواحهم ودمائهم ومواصلة عمليات البناء والإعداد القتالي والمعنوي لمنتسبي القوات المسلحة.
 
وقال الفريق المقدشي، إن "التحديات كبيرة، إلا أننا قادرون على تجاوزها وتحقيق النصر المؤزر بفضل تضحيات وعزيمة أبطالنا ودعم قياداتنا ومساندة كل العرب".
 
وأضاف: "لن نتوانى للحظة عن تقديم الغالي والنفيس في سبيل الكرامة والحرية لتبقى راية الجمهورية شامخة على كل ربوع الوطن وان النصر سيبقى حليف اليمنيين الأحرار وأن الهزيمة والعار لأوهام الكهنوت والدمار".
 
من جهته أشاد رئيس هيئة الأركان العامة بالثبات الذي يتسلح به المؤمنون بالقضية الوطنية ومشروع الجمهورية والدولة الاتحادية الذي يؤكد أن أبناء الشعب اليمني لن يقبلوا بالمشاريع الحوثية الهدامة وأفكاره الإرهابية الدخيلة على يمن الإيمان والحكمة والتعايش المشترك.
 
وأكد الفريق بن عزيز، أن "كل الأحرار والشرفاء يقفون اليوم صفا واحدا وتحت راية واحدة تمثلها القيادة الشرعية وتجمعها الأهداف السبتمبرية في وجه العدو الايراني ومليشياته الفوضوية التي تعيث في الأرض الفساد وترتكب ابشع الجرائم والانتهاكات بحق اليمنيين".
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر