تعز.. الإفراج عن الشيخ "السبئي" بعد أكثر من عام على اختطافه في المخا

[ الشيخ توفيق السبئي عقب الإفراج عنه من سجون طارق صالح/ وسائل التواصل ]

أفرجت قوات طارق صالح المدعومة إماراتيا، الخميس، عن الشيخ توفيق السبئي بعد أكثر من عام على اختطافه وإخفائه قسريا في سجن سري بمدينة المخا غربي محافظة تعز.
 
وقالت مصادر مقربة من السبئي لـ"يمن شباب نت"، إن "وساطة قادها وكيل محافظة تعز الشيخ عارف جامل نجحت في التوصل إلى اتفاق يقضي بالإفراج عن الشيخ السبئي مقابل إطلاق سراح قائد اللواء الثالث في ما تسمى المقاومة الوطني العميد قائد الورد، والذي كان محتجزا لدى أبناء قبيلة السبئي في مديرية المسراخ بجبل صبر".
 
وأوضحت أن أبناء المسراخ كانوا قد أفرجوا الاثنين الماضي عن العميد الورد الذي كان محتجزا لديهم، واليوم أفرجت قوات طارق صالح عن الشيخ توفيق السبئي.
 
وأشارت المصادر، إلى أن أبناء قبيلة السبئي لجأوا إلى احتجاز العميد الورد، بعد أن فشلت كل الجهود وعدم استجابة طارق صالح للدعوات والمناشدات المطالبة بالإفراج عن المختطف توفيق.
 
وكانت قوات طارق صالح التابعة للإمارات والمتمركزة في ساحل تعز قد اختطفت الشيخ توفيق السبئي في 30 ديسمبر عام 2019 من مدينة المخا، أثناء نشاطه الإنساني، وتم إخفائه في سجون سرية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر