حصيلة ثقيلة.. مقتل وإصابة أكثر من ثلاثة آلاف مدني جراء الألغام التي زرعها الحوثيون بتعز

[ أكثر من 900 قتيل مدني جراء الألغام الحوثية بتعز / المرصد اليمني للألغام ]

كشفت إحصائية جديدة للمرصد اليمني للألغام، الأربعاء، عن مقتل وإصابة 3263 مدنيا نتيجة الألغام الأرضية التي زرعتها ميليشيات الحوثي في محافظة تعز منذ 2015م وحتى مارس الجاري.
 
وقال العقيد عارف القحطاني، مدير المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام في تعز، إن "عدد القتلى المدنيين الذين تم توثيقهم بلغ ( 942 شخصا) منهم، 223 من الأطفال و217 من النساء و502 من الرجال".
 
وأضاف، إنه "تم توثيق إصابة 2321 شخصا، منهم 406 من الأطفال و365 من النساء و1550 من الرجال".
 
وأشار إلى أن ميليشيات الحوثي زرعت مناطق واسعة في تعز وبأنواع متعددة من الألغام وبشكل عشوائي.
 
وأكد العقيد القحطاني، أن الفرق الهندسية تعمل حاليا بشكل مكثف على نزع الألغام والعبوات الناسفة ومخلفات الحرب في المناطق المحررة في الريف الغربي لمحافظة تعز.
 
وفي وقت سابق اليوم، قتل مدني بانفجار لغم زرعه الحوثيون في منطقة الأكبوش بمديرية حيفان جنوب شرق تعز.
 
وتعد محافظة تعز، جنوب غربي اليمن، من الأكثر المحافظات اليمنية تلوثا بالألغام الحوثية خصوصا المديريات الغربية، وسبق أن نفذت الفرق الهندسية عدة عمليات تفجير وإتلاف للألغام والعبوات بعد نزعها.
 
وتتعمد ميليشيات الحوثية المدعومة من إيران، زراعة الألغام في الطرقات والمزارع والقرى والأحياء السكنية؛ بكثافة وأشكال مختلفة وبعضها مموهة بهدف الإيقاع بأكبر قدر من الضحايا.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر