عشية مؤتمر المانحين.. الأمم المتحدة تحذّر من مجاعة واسعة النطاق في اليمن

[ الأمم المتحدة: المجاعة في اليمن قد تكون أسوأ كارثة في التاريخ الحديث ]

حذّرت الأمم المتحدة، من مجاعة واسعة النطاق تهدد أرواح الملايين من اليمنيين خلال العام الجاري، داعية المانحين الى الوفاء بالتزاماتهم تجاه اليمن.
 
جاء ذلك في بيان نشره مكتب الشئون الانسانية "أوتشا"، اليوم الأحد، عشية انعقاد مؤتمر للمانحين بشأن اليمن ترعاه الأمم المتحدة.
 
وقال البيان إن عشرات آلاف اليمنيين مشرفون على الموت جوعا في ظل أسوأ أزمة إنسانية في العالم.
 
وأضاف أن الجوع يشتد في المناطق المتضررة من الصراع، وأن ما يقرب من 20.7 مليون شخص، أي أكثر من 66% من إجمالي عدد السكان، يحتاجون إلى مساعدات إنسانية وحماية.
 
وأوضحت الأمم المتحدة في بيانها أن أحدث التقديرات تشير إلى أن نحو 50 ألف شخص يعيشون حالياً في ظروف تشبه المجاعة، وأنه لا يفصل 5 ملايين شخص آخر عن المجاعة سوى خطوة واحدة.
 
وتوقعت الأوتشا أن يعاني حوالي 2.3 مليون طفل تحت سن الخامسة في اليمن من سوء التغذية الوخيم خلال العام الحالي.
 

وتعقد الأمم المتحدة في الأول من آذار/مارس مؤتمرا رفيع المستوى لإعلان التعهدات للاستجابة الإنسانية في اليمن،  المؤتمر، الذي تشارك في تنظيمه سويسرا والسويد، يهدف إلى رفع الوعي بشأن التدهور السريع للوضع الإنساني في اليمن ولتشجيع المانحين على التعهد بسخاء لدعم العمليات الإنسانية المنقذة للحياة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر