تقرير أممي: سوء التغذية يهدد نصف أطفال اليمن دون سنّ الخامسة 

[ سوء التغذية يهدد نصف أطفال اليمن دون سن الخامسة  ]

حذرت أربع منظمات تابعة للأمم المتحدة، من تهديدات قد تطال نصف أطفال اليمن دون الخامسة من العمر؛ نتيجة سوء التغذية الحاد خلال العام 2021.

وتوقعت منظمة "الأغذية والزراعة (الفاو)، واليونيسف، وبرنامج الأغذية العالمي، ومنظمة الصحة العالمية، في بيان مشترك، الجمعة، أن "يعاني ما يقرب من 2,3 مليون طفل دون الخامسة في اليمن من سوء التغذية الحاد عام 2021".

كما توقعت المنظمات الأممية، "أن يعاني 400,000 طفل منهم من سوء التغذية الحاد الوخيم، مع إمكانية تعرضهم للوفاة في حال عدم حصولهم على العلاج بصورة عاجلة".

وأشار التقرير "إلى وجود ارتفاع في معدلات سوء التغذية الحاد والحاد الوخيم بمقدار 16٪ وَ 22٪ على التوالي بين الأطفال تحت سن الخامسة عن العام 2020".

كما حذرت وكالات الأمم المتحدة من أن هذه الأرقام كانت من بين أعلى معدلات سوء التغذية الحاد الوخيم المسجلة في اليمن منذ تصاعد النزاع عام 2015.

وقالت إن "سوء التغذية يتسبب بالضرر لنمو الطفل البدني والعقلي خاصة خلال العامين الأولى من حياة الطفل، حيث تكون هذه الأضرار دائمة في أغلب الأحيان، وتؤدي لحالات مستديمة من الفقر وعدم تكافؤ الفرص".

وأوضحت أن "الوقاية تبدأ من سوء التغذية ومعالجة آثاره المدمرة بالرعاية الصحية الجيدة للأمهات، غير أن من المتوقع أن تعاني حوالي 1,2 مليون امرأة حامل أو مرضع في اليمن من سوء التغذية الحاد عام 2021".

وأشارت إلى أن "الاستجابة الإنسانية لا تزال تعاني من نقص حاد في التمويل حيث حصلت خطة الاستجابة الإنسانية عام 2020 على 1,9 مليار دولار أمريكي من أصل الاحتياجات اللازمة والمقدرة بمبلغ 3,4 مليار دولار أمريكي".

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر