في لقاء مع غريفيث.. أمين عام التعاون الخليجي يدعو المجتمع الدولي للضغط على الحوثيين

دعا نايف الحجرف أمين عام مجلس التعاون الخليجي، الثلاثاء، المجتمع الدولي، "بممارسة الضغط على جماعة الحوثي، للانخراط الجاد في العملية السلمية لحل الأزمة اليمنية".
 
جاء ذلك خلال لقاء جمعه بمبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، بمقر إقامته في العاصمة الأردنية عمّان، لبحث تطورات الملف اليمني، وفق موقع المجلس.
 
وفي اللقاء أكد الحجرف على موقف مجلس التعاون الثابت بشأن دعم إنهاء الأزمة اليمنية من خلال الحل السياسي، وفق المرجعيات المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن 2216، وكذلك دعم اتفاق الرياض وآلية تسريع الاتفاق.
 
وعبّر عن تقديره لجهود الأمم المتحدة التي يقودها مبعوثها الخاص "لإنهاء الأزمة اليمنية من خلال الحل السياسي وفق المرجعيات الثلاث".
 
ورحب الحجرف بالمفاوضات التي تستضيفها الأردن بين جميع الأطراف، بخصوص التوصل لاتفاق إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين في اليمن برعاية الأمم المتحدة، تنفيذا لاتفاق ستوكهولم.
 
والأحد، بدأت مفاوضات جديدة بين الحكومة اليمنية وميلشيات الحوثي حول تبادل الأسرى والمحتجزين بينهما، في العاصمة الأردنية عمان، بعد إطلاق سراح 1065 أسيرا ومعتقلا في شهر أكتوبر / تشرين الأول الماضي.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر