السعودية: الحوثيون يرفضون الحل السياسي وتصنيفهم "جماعة إرهابية" خطوة إيجابية

أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، الجمعة، أن بلاده ملتزمة بالحل السياسي في اليمن، لكن الحوثيون يرفضون ذلك.
 
وقال بن فرحان في كلمته أمام منتدى حوار المتوسط، إن "المملكة تحرص دوماً على تحقيق الحل السياسي في اليمن لكن جماعة الحوثي ترفض ذلك".
 
وأضاف، أن إيران تواصل تمويل الميليشيات الإرهابية في المنطقة.. مشيراً إلى أن ميليشيات تتبع لإيران تستخدم العنف في العراق.
 
وقال، إن" إصرار إيران على استخدام القوة والعنف لتحقيق مصالحها سبب عدم استقرار المنطقة". لافتا إلى أن طهران قامت بعمليات إرهابية في أوروبا وغيرها من المناطق.
 
بدروه اعتبر سفير السعودية بالأمم المتحدة عبدالله المعلمي أن إعلان واشنطن المرتقب تصنيف ميليشيا الحوثي "جماعة إرهابية" خطوة إيجابية.

وقال المعلمي في مقابلة مع قناة "العربية" مساء الخميس إن"هجمات الحوثيين على السعودية والمدنيين في اليمن تؤكد الطبيعة الإرهابية للجماعة".
 
وأوضح أن "الحوثيين ينفذون كل الممارسات التي تؤكد أنهم إرهابيون"، مضيفاً: "الحوثيون ينتهجون أساليب الابتزاز مع المنظمات الدولية والإنسانية، ويعرقلون إيصال المساعدات الإنسانية لمستحقيها".
 
وشدد المعلمي على أن "السعودية تتصدى لسلوك إيران المدمر في المنطقة".
 
في السياق قالت صحيفة واشنطن بوست، إنه "من المتوقع أن يعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، خلال هذا الأسبوع، عن قرار بشأن تصنيف جماعة الحوثيين كإرهابيين".
 
وأشارت إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار سياسة الضغط القصوى التي تواصل إدارة الرئيس دونالد ترمب اتباعها في التعامل مع النظام الإيراني.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر