رمزي محروس: سقطرى تغرق في الفوضى والمواطنين لن يتركوها للانقلابيين

[ محافظ سقطرى رمزي محروس ]

قال محافظ أرخبيل سقطرى، رمزي محروس، إن أبناء سقطرى لن يتركوا الجزيرة تغرق في الفوضى التي هي عليه الآن من بعد سيطرة مليشيات الانتقالي المدعوم إماراتياً عليها.
 
ووصف محروس، وضع الجزيرة، بالمزري للغاية والمخيف الذي لم يحدث قط في تأريخها، إلاّبعد سيطرة المليشيات عليها بالقوة.
 
وأضاف في تصريح صحفي، "مصالح السكان تعطلت، فيما يهدد الإنفلات الأمني حياة الناس ويعكر صفو استقرارهم، خاصة بعد أن أصبحت المحافظة "مثل الغابة، من يحمل السلاح هو من يفرض مايريد وما يحلو له"، وفق مانقل عنه موقع "قشن برس" المحلي.
 
وتابع المحافظ: "سقطرى تشهد اليوم أزمة في المشتقات النفطية، ونقصاً حاداً في المواد الغذائية، وتلاعباً بالأسعار، كما عطل الانتقالي صرف المرتبات للموظفين لـ"تجويع المجتمع وتركيعه".
 
ولفت محروس إلى أن كل أبناء سقطرى مستعدون للدفاع عن محافظتهم مما أسماه بـ "العبث والاستهتار الذي يحدث من الانقلابيين بلا هوادة ولامسؤولية".
 
وتعاني محافظة أرخبيل سقطرى من أزمات كبيرة في الخدمات الأساسية، بسبب الانقلاب الذي قادته مليشيات الانتقالي بدعم إماراتي في يونيو الماضي، وبسبب الحصار الذي تفرضه على الأهالي لتطويعهم وإجبارهم على الخضوع لسلطاتها.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر