بعد أيام من الهدوء.. اندلاع معارك عنيفة في جبهات مأرب والحوثيين يتكبدون خسائر كبيرة 

درات معارك عنيفة منذ ساعات الصباح الأولى اليوم الجمعة، بين قوات الجيش مسنودين بالمقاومة وميلشيات الحوثي جبهات القتال بمحيط مدينة مأرب (شرق اليمن)، بعد هدوء نسبي خلال الأيام الماضية.
 

وقال موقع الجيش "سبتمبر نت"، "إن مليشيا الحوثي تكبدت خسائر كبيرة في العتاد والأرواح إثر ضربات محكمة تلقتها على يد أبطال الجيش المسنودين بالمقاومة ومقاتلات تحالف دعم الشرعية في جبهات جنوبي وغربي مأرب". 
 

وأشار "أن معارك عنيفة تدور منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة معارك وما زالت مستمرة في جبهة المخدرة، بمديرية صرواح، غربي المحافظة". 
 

وفي جبهة رحبة بجبل مراد، جنوب المحافظة تكبدت المليشيا خسائر كبيرة، إثر مواجهات مع الجيش المسنود بالمقاومة، وضربات جوية محكمة لمقاتلات تحالف دعم الشرعية. 
 

إلى ذلك شنت قوات الجيش الوطني أمس الخميس قصفاً مدفعياً مكثفاً على مواقع وتجمعات وآليات حوثية في جبهتي المخدرة، وهيلان، وكبدتها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح. 
 

وعادت المعارك إلى جبهات القتال في محافظة مأرب، بين قوات الجيش وميلشيات الحوثي بعد هدوء نسبي خلال الأيام الماضية بالتزامن مع ابرام صفقة التبادل بين الحكومة والحوثيين نهاية الأسبوع الماضي الخميس 15 أكتوبر الجاري. 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر