منذ اسبوع...

حضرموت تشهد أزمة خانقة في المشتقات النفطية ووعود حكومية بحلّها قريبًا

[ أزمة مشتقات نفطية في حضرموت ]

تشهد مديريات وادي وصحراء محافظة حضرموت، شرقي البلاد، منذ نحو أسبوع، أزمة خانقة في المشتقات النفطية.

وتصطف أعداداً كبيرة من المركبات والدراجات النارية، في طوابير طويلة أمام المحطات، ما نتج عن ذلك تفاقم في الأزمة.

وتسببت هذه الأزمة في انتعاش السوق السوداء، لبيع المشتقات النفطية، حيث ارتفع سعر اللتر الواحد إلى أكثر من ألف ريال يمني.

ووعدت سلطة الوادي على لسان عبدالهادي التميمي الوكيل المساعد لشؤون مديريات الوادي والصحراء، بتوفر مادة البترول تدريجيا خلال هذا الاسبوع.

وذكر خلال منشور في صفحته "الفيس بوك"، "أن الأزمة سوف تنتهي بحسب وعود فرع الشركة بساحل حضرموت".
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر