الأمم المتحدة ترحب بنجاح تبادل الأسرى بين الحكومة والحوثيين

[ الأمين العام للأمم المتحدة ـ غوتيريش ]

رحب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بنجاح تبادل الأسرى والمختطفين بين الحكومة اليمنية والحوثيين، بناء على اتفاق سويسرا.
 
وقال بيان صادر عن المتحدث الرسمي لغوتيريش ستيفان دوجاريك:" يرحّب الأمين العام بعملية إطلاق سراح المعتقلين التي قام بها طرفا النِّزاع في اليمن، يومي 15 و 16 تشرين الأول/أكتوبر، وفقاً للاتفاق الذي توصلا إليه في 27 أيلول/سبتمبر والذي يقضي بإطلاق سراح أكثر من ألف شخص ممن اعتُقِلوا على خلفية النِّزاع".
 
وأضاف:" تلك خطوة مهمة في مسار تنفيذ اتفاق ستوكهولم، وهي أيضاً أكبر عملية إطلاق أسرى منذ بدء النِّزاع".
 
وتابع" هذا خير دليل على أنَّ الحوار والتنازلات يمكن أن تحرز خرقاً مهمّاً".
 
وحث غوتيريش، الأطراف اليمنية "على مواصلة السير على هذا الطريق في تعاملهما مع المبعوث الخاص، بحسن نية ودون شروط مسبقة، لوضع اللمسات الأخيرة على الإعلان المشترك، الذي يتألف من وقف إطلاق النار على الصعيد الوطني، والتدابير الاقتصادية والإنسانية، وكذلك استئناف عملية سياسية شاملة لإنهاء الحرب".
 
والجمعة، أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، انتهاء عملية التبادل بإطلاق سراح 1056 شخصا بين الحكومة والحوثيين كأكبر عملية تبادل للأسرى منذ بداية الصراع قبل ست سنوات.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر