مأرب: الآلاف يستقبلون المختطفين والأسرى المحررين من سجون مليشيات الحوثي

شهدت محافظة مأرب، الجمعة، حفلا رسميا وشعبيا لاستقبال المختطفين والأسرى المحررين من سجون مليشيات الحوثي الانقلابية.

واحتشد الآلاف من المواطنين إلى أحد شوارع المدينة رافعين الأعلام الوطنية، فيما عزفت الفرقة العسكرية النشيد الوطني.

وكان في مقدمة الحشود المستقبلين للأسرى والمختطفين المفرج عنهم، عددا من المسؤولين على رأسهم رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن صغير بن عزيز ومحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة.



وخلال الاستقبال ألقى محافظ مأرب كلمة هنأ في مقدمتها كوكبة الأبطال المحررين من معتقلات ميليشيات الحوثي.. معربا عن تشرف محافظة مأرب باستقبالهم، ومشاركة محافظات ومدن اليمن بفرحة الإفراج عنهم.

وأكد المحافظ العرادة أن الإفراج عن المختطفين من قبل الميليشيات الحوثية مبدأ ثابت غير قابل للمساومة والتفريط..

وقال:" كنا نأمل الالتزام باتفاق ستوكهولم والبنود الخاصة بتبادل الأسرى والمعتقلين وفق مبدأ الكل مقابل الكل، إلا أن تلك الميليشيا التي تعودت النكث بالعهد، والتنصل عن الالتزامات والاتفاقيات، استمرت في ممارسة ذلك الدور أثناء وبعد المشاورات والمفاوضات على مرأى ومسمع من العالم أجمع".

وأشار إلى التزام السلطة المحلية بتوجيهات رئيس الجمهورية بتقديم خدمات الرعاية الصحية والنفسية.. مؤكدا أن فرحة اليمنيين لن تكتمل إلا بتحرير الوطن من هذه العصابة الإرهابية.



من جهته قال رئيس هيئة الأركان إن قوات الجيش الوطني ماضية في معركة إنهاء الانقلاب واستعادة مؤسسات الدولة، وتحرير كل المختطفين في سجون مليشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران.

وأشاد الفريق بن عزيز، بصمود الأسرى والمختطفين في سجون المليشيا المتمردة، مثمنا تضحياتهم في سبيل حرية وكرامة كل اليمنيين.

ولفت إلى أن المختطفين في سجون المليشيا يناضلون من أجل الوطن والثوابت الوطنية، بعكس عناصر المليشيا الحوثية، الذين ينفذون مخططات إيران في المنطقة.

وأكد اهتمام القيادة السياسية بكل المختطفين في السجون الحوثية، مثمنا كل الجهود التي بُذلت من أجل تحرير الأسرى بناءً على صفقة التبادل التي تمت برعاية الأمم المتحدة.

إلى ذلك قالت مصادر إعلامية، إن محافظ مأرب وجه بصرف مليون ريال لكل أسير ومختطف.

وأمس الخميس، وصل 221 مختطفا وأسيرا إلى مدينة سيئون بمحافظة حضرموت بعد الإفراج عنهم من سجون مليشيات الحوثي في صفقة تبادل بإشراف الصليب الأحمر الدولي.

ومن بين المختطفين المفرج عنهم 5 صحفيين قضوا في سجون مليشيات الحوثي أكثر من 5 سنوات.
 
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر