الاتحاد الأوروبي يؤكد دعم خيارات السلام المطروحة لإنهاء الحرب في اليمن

[ شعار الاتحاد الأوربي ]

أكد الاتحاد الأوروبي، دعمه لخيارات السلام المطروحة لإنهاء معاناة اليمنيين، والحفاظ على وحدة اليمن وأمنه واستقراره.

جاء ذلك على لسان سفير الاتحاد الأوروبي لدى اليمن هانس جروندبرج، خلال لقائه رئيس مجلس النواب سلطان البركاني ونائبه صالح باصرة. وفقًا لوكالة سبأ.

وأعرب سفير الاتحاد الأوروبي، عن رفضه لإراقة الدماء التي تتم في اليمن، والخروقات التي تحدث للاتفاقيات باعتبارها تصعيدًا يدمر فرص السلام. حسب وصفه.

وأكد، أن دول الاتحاد الأوروبي تعمل في إطار المجتمع الدولي لدعم جهود المبعوث الأممي وخيارات السلام المطروحة لإنهاء معاناة اليمنيين والحفاظ على وحدة اليمن وأمنه واستقراره.

من جهته، أكد رئيس مجلس النواب، أن الحوثيين يعملون بكل الوسائل لتدمير خيارات السلام والمبادرات التي يقوم بها مبعوث الأمم المتحدة مارتن جريفت.

ودعا البركاني، دول الاتحاد الأوروبي تبني مواقف واضحة وصارمة من الممارسات الحوثية وعدم السماح لتلك الميليشيات القضاء على أحلام اليمنيين بالسلام والإضرار بهم، ومضاعفة معاناتهم والضغط لإنهاء أزمة خزان صافر قبل وقوع كارثة وتفادي عواقبها الوخيمة وأضرارها الجسيمة.

وكان اللقاء قد ناقش الموضوعات المتصلة بتطورات الأوضاع باليمن والترتيبات الخاصة لتنفيذ اتفاق الرياض والخروقات الحوثية لاتفاق استوكهولم الذي تمارسها ميليشيا الحوثي.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر