وزير سابق يطالب الرئيس هادي بإنهاء دور الإمارات وتحرير منشأة بلحاف الغازية بشبوة

[ الامارات تسيطر على منشأة بلحاف وتمنع تصدير النفط والغاز اليمني ]

طالب وزير النقل اليمني السابق، صالح الجبواني، الرئيس "عبدربه منصور هادي"، بالاستغناء عن أي دور للإمارات في اليمن، عقب تطبيعها العلاقات مع  الكيان الصهيوني والتحالف معها.
 
وأضاف في الجزء الثاني من الحوار الذي أجراه معه "عربي 21" ونشر اليوم الأربعاء، "ليس من المنطق، بقاء الإمارات في التحالف بعد إشهار التحالف مع الاحتلال وليس التطبيع فحسب، بل كان يجب إنهاء دورها، عقب استهداف قوات الجيش الوطني بضربات جوية في منطقة "العلم" في أبواب مدينة عدن ( نهاية آب/ أغسطس 2019) وأدى إلى مقتل وإصابة٣٠٠ جندي وضابط".
 
وحول التواجد الإماراتي في ميناء "بالحاف"، أكد أن الإمارات موجودة في الميناء منذ سنوات، وهذا الوجود عطل هذا الميناء الغازي الأضخم بالشرق الأوسط، كما أنها تتواجد عسكريا في معسكر "العلم" شمال شرق مدينة عتق، عاصمة محافظة شبوة، والذي يتوسط حقول النفط.
 
ولفت إلى أن الإمارات لا تخفي مطامعها في اليمن، ولذلك، تسعى للسيطرة على حقول النفط والغاز وموانئ التصدير المخصصة لها.  
 
وأكد الجبواني على  أن الكرة الآن أصبحت في ملعب الشرعية لتحرير شبوة من التواجد الإماراتي، ليعود تصدير الغاز والنفط وبالتالي إنقاذ الاقتصاد اليمني من الانهيار، مطالبا الحكومة في الوقت ذاته بالتحرك السريع لحسم هذا الملف.
 
وأمس الثلاثاء، أكد محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، على أهمية تشغيل منشأة بلحاف لتصدير الغاز الطبيعي المسال، مؤكدًا جهوزية واستعداد السلطة المحلية لتوفير الحماية الأمنية لخط نقل الغاز وميناء التصدير.
 
ودعا بن عديو، القوات الإماراتية إلى إخلاء المنشأة، لتعود لوضعها الطبيعي كميناء لتصدير الغاز ومشروع اقتصادي استراتيجي وطني.
 
وكانت أحزاب سياسية ونقابات ومنظمات مدنية، في المحافظة، طالبت خلال الأيام الماضية، بضرورة إخلاء المنشأة النفطية المهمة، من التواجد الإماراتي، وإعادة تصدير النفط والغاز لإنقاذ الاقتصاد الوطني المتهاوي.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر