تقرير: مقتل وإصابة أكثر من 200 مدني بنيران الحوثيين في الحديدة منذ مطلع العام الجاري

[ قذيفة حوثية تقتل طفل وشاب من أسرة واحدة في مديرية "حيس" بالحديدة ]

قُتل وأصيب 205 مدنياً بنيران مليشيات الحوثي الانقلابية،  منذ مطلع عام 2020م، وحتى منتصف سبتمبر الجاري، غالبيتهم في 4 مديريات جنوبي الحديدة(غربي اليمن).
 
وقال تقرير رصد إعلامي للمركز الإعلامي لقوات العمالقة، إن 62 مدنيا قتلوا، وأصيب 143 مدنياً، بنيران وقذائف وصواريخ وألغام الحوثيين، غالبيتهم في مديريات ( حيس، التحيتا، الدريهمي، بيت الفقيه).
 
ومن بين القتلى والجرحى 53 طفلاً وامرأة منذ تسعة أشهر بنيران وقذائف وصواريخ المليشيات الحوثية.
 
وأكد التقرير مقتل وإصابة أكثر من 2574 مدنيا، من بينهم، نساء وأطفال، بنيران وقذائف مليشيات الحوثي منذ إعلان الهدنة في الحديدة بناء على اتفاق ستوكهولم الموقع بين الشرعية والانقلاب في 18 ديسمبر 2018م
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر