ناطق الجيش الإيراني يعترف بنقل بلاده لـ"التقنية الدفاعية" إلى الحوثيين

[ إيران تعترف بنقلها لـ"التقنية الدفاعية" إلى الحوثيين ]

أقر المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية أبو الفضل شكارجي بأن بلاده تقدم "التقنية الدفاعية" لجماعة الحوثيين في اليمن. 

وأضاف شكاري في حديث للتلفزيوني الإيراني، الثلاثاء، "نقلنا تجربة التقنية في المجال الدفاعي إليهم وهم تعلموا أن ينتجوا الصواريخ والطائرات المسيرة والأسلحة". بحسب ما أوردته صحيفة "العربي الجديد".

وأكد شكارجي، أننا نقدم الدعم لأي دولة تقف في وجه الكيان الصهيوني المزور والكيان الأميركي الإرهابي"، غير أنه قال في الوقت ذاته إن "المشكلات الاقتصادية لا تسمح لنا بأن نقدم شيئاً مجانياً".

وأضاف شكارجي أن الحوثيين "ينتجون اليوم صواريخهم وأسلحتهم داخل اليمن ويطلقونها تجاه أعدائهم ولا نرسل لهم الصواريخ من إيران". حسب زعمه.

وقال إن "العالم يظهر وجه الفقر عن اليمن، لكن اليمنيين من الناحية الفكرية والعلمية متقدمون وهم اليوم واقفون على أرجلهم وحققوا إنجازات كبيرة في أقصر وقت، وهم اليوم ينتجون صواريخ وطائرات مسيرة متقدمة، وفي الحرب الإلكترونية لديهم مهارة عالية"، وذلك في إشارة إلى الحوثيين حلفاء إيران في اليمن. ​

ويأتي هذا التصريح الإيراني على وقع تصاعد التوتر بين طهران وواشنطن وإعلان الأخيرة عودة العقوبات الأممية ضد إيران، والتي تركز على الحظر التسليحي والنووي. 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر