الوفد الحوثي بمحادثات جنيف يرفض الإفراج عن قحطان وبقية المشمولين بقرار مجلس الأمن

[ اللواء محمود الصبيحي (أعلى)، القيادي الإصلاحي محمد قحطان (أسفل) ]

كشفت مصادر إعلامية، عن رفض مليشيا الحوثي للإفراج عن المختطفين الأربعة المشمولين في قرار مجلس الأمن الدولي؛ وذلك خلال المشاورات التي تحتضنها مدينة مونترو السويسرية، بين الحكومة والحوثيين بشأن الأسرى والمعتقلين.

وقال الصحفي فارس الحميري مراسل وكالة شينخوا الصينية، نقلا عن مصدر لم يسمه، إن الحوثيين رفضوا الإفراج عن الأربعة المشمولين في قرار مجلس الأمن وهم (وزير الدفاع السابق محمود الصبيحي، والقيادي في حزب الإصلاح محمد قحطان، واللواء ناصر هادي شقيق الرئيس هادي، واللواء فيصل رجب".

واستدرك الحميري، في تغريدة له على "تويتر"،  "تم التوصل لاتفاق مبدئي يتضمن الإفراج عن كل واحد منهم على حدة ضمن عدة مراحل للتبادل، وسيكون اللواء هادي ضمن المرحلة الأولى".

وأشار الحميري في تغريدة أخرى إلى أن المشاورات الجارية بين الحكومة والحوثيين تضمنت "مراجعة قوائم تضم (1420 شخصا) قدمها الجانبان (السبت) للإفراج عنهم كمرحلة أولى".

وأوضح، أن "قائمة وفد الحكومة تضم اللواء ناصر منصور هادي (شقيق الرئيس هادي) و17 أجنبيا (12 سعوديا و 5 سودانيين) للإفراج عنهم في المرحلة الأولى".

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر