عدن: وفاة طيار متقاعد أثناء اعتصامه احتجاجا على عدم صرف راتبه منذ 7 أشهر 

[ العميد عبد العزيز علي محمد الصبيحي ]

توفي طيار حربي متقاعد، الخميس، خلال الاعتصام المفتوح منذ أكثر من شهرين، أمام مقر التحالف العربي، إثر نوبة قلبية بمدينة عدن (جنوبي اليمن). 
 

وقال رئيس تحرير "صحيفة الجيش" (حكومية تصدر من عدن) العقيد علي منصور مقراط، إن "العميد عبد العزيز علي محمد الصبيحي (طيار حربي)، توفي معتصما أمام مقر التحالف العربي، إثر نوبة قلبية"، بحسب ما نقلت وكالة "الأناضول". 
 

وأضاف: "مات الصبيحي وهو واقف بين أصدقائه ورفاق دربه، منذ أكثر من 70 يوما، وهو يبحث عن معاشه التقاعدي". 
 

وأوضح مقراط أنه "تم نقله (الصبيحي) لاحقا إلى مسقط رأسه، بمدينة طور الباحة، محافظة لحج". 
 

وأشار أن "هناك أشخاص (لم يسمهم)، أصبحوا أثرياء، بينما ضباط وجنود الجيش القدامى يبحثون عن مرتباتهم ويتضورون جوعًا، دون أن يستجب لهم أحد". 
 

وفي 5 يوليو الماضي، بدأ مئات العسكريين المتقاعدين بالمحافظات الجنوبية، اعتصاما مفتوحا في عدن، احتجاجا على عدم تسلم رواتبهم، ومن ضمنهم قادة كبار بالجيش من الذين تم تسريحهم عام 1994، إثر الحرب. 
 

ويطالب المعتصمون، بصرف رواتبهم المتأخرة منذ 7 أشهر، وبصورة منتظمة، وتنفيذ قرارات التسوية لأوضاع المتقاعدين العسكريين والمسرحين قسراً، ويعاني مئات من القادة العسكريين المتقاعدين والجنود المسرحين، أوضاعا معيشية صعبة جراء تأخر رواتبهم الشهرية، وتدهور الأوضاع الاقتصادية، جراء الحرب. 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر