اليمن تتصدر المباحثات السعودية الروسية وتأكيد على وقف الحرب

[ لافروف وزير الخارجية الروسي ]

عُقدت مباحثات روسية سعودية، اليوم الأربعاء، على مستوى وزيري خارجية البلدين، حول تطورات أزمة اليمن.

وقالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، إن "الوزير سيرغي لافروف تلقى مكالمة هاتفية من نظيره السعودي فيصل بن فرحان، ناقشا خلالها مستجدات الوضع في اليمن".

وأضاف البيان أن "الطرفين بحثا الأوضاع العسكرية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية في اليمن، وضرورة دعم الجهود الأممية الرامية لتوصل أطراف النزاع إلى اتفاقات لوقف إطلاق النار". 

وقال البيان، إن الطرفين "ناقشا اتخاذ إجراءات إنسانية عاجلة وإطلاق تسوية شاملة لفترة ما بعد النزاع".

وشدد وزير الخارجية الروسي على أنه "لا يمكن المضي قدما في إحلال السلام والاستقرار المنشودين في اليمن، إلا من خلال مراعاة مصالح ودواعي قلق جميع القوى الرئيسية في البلاد، وتوحيد مساعي اللاعبين الخارجيين".

وأفاد البيان بأن "الوزيرين اتفقا على مواصلة المشاورات على نحو دوري بشأن الملف اليمني وغيره من المسائل المطروحة على الأجندة الإقليمية".

وأمس، الثلاثاء، حذر مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، من "انزلاق البلاد بعيدا عن السلام، ما لم يتم إسكات البنادق". 

واشتدت المعارك بين الحكومة اليمنية والحوثيين منذ مطلع أغسطس/ آب الماضي، في عدة جبهات، وخلفت العديد من القتلى والجرحى في صفوف الطرفين، إضافة إلى نزوح العديد من الأسر.

(الأناضول)

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر