تعز: مظاهرة شعبية احتجاجًا على انهيار العملة وتردي الوضع الاقتصادي

تظاهر العشرات في مدينة تعز، اليوم السبت، احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية وانهيار سعر صرف الريال اليمني أمام العملات الأجنبية.

وفي التظاهرة التي دعا إليها مكون "شباب للرقابة المجتمعية"، رفع المشاركون لافتات كتب عليها " صمدنا في معركة الانقلاب دفاعا عن الشرعية وتخلت عنا الشرعية في معركة الخبز".

وندد المشاركون في الوقفة الاحتجاجية بالصمت الحكومي إزاء الوضع المعيشي المتردي، وغياب الحلول والإجراءات للحد من استمرار تدهور العملة.

وقال الناشط، عبدالجبار نعمان لـ"يمن شباب نت"، إن المطلب الأساسي هو وقف تدهور سعر صرف العملة الوطنية ودعم الاقتصاد ووضع حلول عاجلة للحد من ارتفاع أسعار السلع والخدمات.

وأكد نعمان وهو أحد أعضاء فريق مكون "شباب للرقابة المجتمعية"، استمرار التظاهرات والاحتجاجات الشعبية المنددة بالوضع الحالي المتدهور، مشيرًا إلى أن هناك خطوات تصعيدية ستستمر حتى تحقيق كافة المطالب.

وهبط الريال اليمني لأدنى مستوى منذ عامين. حيث تجاوز سعر صرف الدولار حاجز 800 ريال.

كما ارتفعت عمولة الحوالات النقدية الى 30% وهو ما يتم اقتطاعه من قبل محلات الصرافة مقابل تحويل أي مبلغ من المحافظات المحررة إلى المحافظات الواقعة تحت سيطرة مليشيات الحوثي
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر