"تعرض للإهانة والضرب من عاقل الحارة".. وفاة بائع "الآيس كريم" متأثراً بجراحه إثر إحراق نفسه بإب

توفي، اليوم الخميس، حميد الحبيشي "بائع الآيس كريم"، متأثرا بجراحه بعد أيام من إحراق جسده احتجاجاً على عدم حصوله على أسطوانة غاز من قبل مليشيا الحوثي بمحافظة إب، وسط اليمن.

وعلم مراسل"يمن شباب نت" من مصادر طبية في مستشفى جبلة العام، بأن "الحبيشي" الذي كان يرقد في قسم الحروق، توفي اليوم، ونقلت جثته إلى ثلاجة مستشفى ناصر، بمدينة إب.

وكان الحبيشي، والذي يعمل في بيع الآيس كريم، قد أقدم على إحراق نفسه، في الثاني من سبتمبر الجاري، بعد عجزه الحصول على اسطوانة غاز منزلي واحتجاجا على الاهانة التي تعرض لها من قبل عاقل حارة "بني مفضل" بمديرية المشنة.

وقال في فيديو من داخل المستشفى، إنه "تعرض للضرب والاعتداء من قبل عاقل الحارة الذي أوكلت له مهمة توزيع الغاز من قبل الحوثيين".

وأضاف، أنه تقدم بشكاوى بالعاقل إلاّ أن لا أحد من سلطات الحوثيين في المدينة تفاعل مع قضيته، ما أجبره على إحراق جسده بالنار احتجاجاً.

يذكر أن "الحبيشي" كان قدم قبل سنوات نازحاً من محافظة تعز إلى إب، جراء الحرب التي تشهدها المحافظة، ويعيش في غرفة وحيدة مع أسرته بالمدينة القديمة.

وتشهد محافظة إب، الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية، أزمة خانقة في مادة الغاز المنزلي، في حين تزدهر الأسواق السوداء التي يملكها متنفذون حوثيون، بالمادة وبأسعار خيالية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر