الدول الخمس تؤكد رفضها التصعيد الحوثي في مأرب وتجدد دعمها لجهود المبعوث الأممي

[ الدول الخمس تؤكد رفضها التصعيد الحوثي في مأرب وتجدد دعمها لجهود المبعوث الأممي ]

أكد سفراء الدول الخمس دائمة العضوية لدى مجلس الأمن، رفضهم للتصعيد العسكري الذي تقوم به مليشيا الحوثي الانقلابية في مأرب، مشددين على أهمية التعاطي الإيجابي مع جهود المبعوث الأممي.
 
وقال السفراء أثناء لقاءهم برئيس الحكومة المُكّلف "معين عبدالملك" في الرياض، إن من شأن التصعيد العسكري الحوثي أن يزيد من معاناة اليمنيين ويعطل جهود السلام.
 
من جانبه أحاط رئيس الوزراء سفراء الدول الخمس، بمختلف التطورات بما في ذلك التعاطي الإيجابي للحكومة بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي مع مبادرات ومقترحات السلام، مقابل استمرار الرفض والتصعيد الحوثي.
 
وأكد معين أن التصعيد للمليشيات الحوثية الانقلابية خاصة ما يجري في مأرب والذي يتزامن مع أي تحركات أممية او دولية للسلام، يعطي مؤشرا واضحا على رفضها الصريح لجهود السلام، معرباً عن أسفه للموقف الأممي والدولي المتخاذل تجاه هذا التعنت الحوثي بعكس ما حدث في الحديدة، وعدم إيصال رسائل واضحة وقوية بخصوص تصعيد الميليشيات.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر