قيادي في الانتقالي الجنوبي: تطبيع الإمارات مع إسرائيل "قرار شجاع"

[ "بن بريك" بجوار بن زايد ]

قال قيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، الخميس، إن اتفاق التطبيع بين الإمارات واسرائيل يعد "قرارا شجاعا من قائد حكيم"، في إشارة إلى ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد.
 
جاء ذلك في تغريدة لنائب رئيس المجلس الانتقالي هاني بن بريك، - في موقع "تويتر"- والذي أعتبر أن "الاتفاق وضع خارطة طريق نحو تعاون مشترك مع إسرائيل وصولا لعلاقات ثنائية (مع الإمارات)".
 
وقال إنه "سيخدم خيار العرب في حل الدولتين، وخدمة الشعب الفلسطيني، وإنهاء المتاجرة بالقضية"، على حد قوله.
 
أمس الخميس أعلنت الإمارات وإسرائيل وأمريكا، في بيان مشترك، توصُّلهما إلى اتفاق وصفتاه بـ"التاريخي"؛ سيؤدي إلى تطبيع كامل للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين في اتفاق لعب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دور الوساطة فيه، وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع.
 
من جانبها أكدت الحكومة اليمنية موقفها الثابت تجاه القضية الفلسطينية وحقوق شعبها الشقيق، وقال وزير الخارجية محمد الحضرمي "موقفنا في الجمهورية اليمنية سيظل ثابتا ولن يتغير تجاه القضية الفلسطينية غير القابلة للتصرف وعلى رأسها إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس، وسيظل الشعب اليمني داعما للشعب الفلسطيني ولحقه في ارضه ودولته، ولن نحيد".

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر