إصلاح تعز يدعو اللجنة الأمنية إلى سرعة القبض على جميع الخارجين عن القانون

دعا حزب التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة تعز، الثلاثاء، السلطة المحلية واللجنة الأمنية إلى سرعة القبض على جميع الخارجين عن القانون..معربا عن إدانته للأحداث التي شهدتها المدينة مؤخرا.

وقال الإصلاح في بلاغ صحفي وصل "يمن شباب نت" نسخة منه، إن "الأحداث الحاصلة في مدينة تعز والمحافظة، تحتاج إلى مزيد من الحزم من السلطة المحلية واللجنة الأمنية في فرض النظام وتنفيذ قرارات الدولة بصرامة بعيدا عن أي تهاون أو تباطؤ، والتي من شأنها إشاعة الفوضى وإطلاق يد الخارجين عن القانون".

وأشار إلى أن تلك الأحداث تعمل على التأثير على المنجزات التي حققتها الأجهزة الأمنية والتي قدمت الكثير في مسار ترسيخ الأمن وتطهير المدينة من بؤر الفوضى.

وأدان حزب الإصلاح ما وصفها"الأعمال الإجرامية التي ارتكبتها نفوس طبعت على الوحشية والخروج عن القانون".

ودعا السلطة المحلية واللجنة الأمنية بقيادة محافظ المحافظة إلى سرعة إلقاء القبض على جميع الخارجين على القانون باعتبار القضية الأمنية هي القضية الأولى والأهم كحق من حقوق أبناء المحافظة الذين قدموا التضحيات ومازالوا في سبيل استعادة الدولة وتفعيل مؤسساتها. 

كما أعرب عن أسفه "لتلك التناولات الإعلامية التي راحت تحمل الإصلاح ما لا يد له فيه، إمعانا في المكايدة على حساب أمن المواطن وسكينته العامة بدافع المناكفات التي تشوه تعز".

وقال إصلاح تعز، إن" تلك التناولات تعمل على مزيد من الإرباك والغرق في مستنقع المكايدات، في مهمة تصفية الحسابات الصغيرة على حساب أبناء تعز، الذين يقفون في نفس الوقت بشموخ وإرادة لا تلين في مواجهة المشروع الظلامي للكهنوت الحوثي".

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت شرطة تعز تنفيذ حملة أمنية مشتركة لملاحقة وضبط المطلوبين والمتورطين بالأحداث التي شهدتها المدينة الأحد الماضي، والتي خلفت قتلى وجرحى.
 
 



مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر