تعز: الجيش والأمن يعلنان نجاح حملة أمنية بمديرية "جبل حبشي" وفتح الطريق العام

[ صورة أرشيفية لقوات من الشرطة بمدينة تعز ]

أعلنت قوات الجيش والشرطة في مدينة تعز، نجاح الحملة الأمنية في مديرية "جبل حبشي" وفتح الطريق العام بخط "الضباب" أمام المسافرين وتأمين المنطقة من العصابات المتمردة.
 
وقال بلاغ صحفي صادرة عن قيادة محور تعز والادارة العامة للشرطة "إن الحملة الأمنية عملت على تنفيذ مهامها وإزالة العوائق وأعمال الفوضى وفتح خط الضباب أمام المسافرين والمركبات العالقة منذ صباح الأحد، وترفيع النقاط والقطاعات التي نصبها المتمردون".
 
وأضاف البلاغ "أن المتمردون لهم سوابق في قطع الطرقات وإقلاق الأمن، آخرها إطلاق النار التي استهدفت قائد الشرطة العسكرية وأصابت ثلاثة من مرافقيه".
 
وأوضح " إن المدعو "توفيق الوقار" عمل على التصعيد الغير مبرر ورفض المثول أمام مرؤوسيه والتجاوب مع مؤسسات الدولة وتحول من مسؤول يمثل جهة أمنية إلى متمرد مستغلا منصبه وقام ومعه أفراد بالتمرد علنا مستخدمين الأسلحة المختلفة وتشكيل عصابة مسلحة وإحداث الفوضى".
 
وقال البلاغ "أن الحملة الامنية نجحت بمهامها في تأمين المنطقة خصوصا المناطق التي كانت تشكل خطرا على المواطن وبتعاون جدي ومسؤول من قبل الكثير من المواطنين".
 
وشكرت الحملة الامنية كافة مواطني مديرية جبل حبشي على تعاونهم البطولي، ودعتهم لرفع وتيرة اليقظة والحذر والتعاون مع أجهزة الشرطة بما يخدم أمن المواطنين ويحقق السكينة العامة.
 
وأمس الأحد اندلعت مواجهات بين الحملة أمنية المكونة من الجيش والأمن في مديرية جبل حبشي غرب محافظة تع، كانت خرجت، مساء السبت الماضي من أجل القبض على مطلوبين أمنيا.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر