حذر من كارثة.. البيت الأبيض: مليشيا الحوثي تواصل عرقلة صيانة خزان صافر النفطي

[ خزان النفط العائم قبالة البحر الأحمر (سفينة صافر) ]

حملّت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الأحد، مليشيا الحوثي الانقلابية، مسؤولية إفشال الاتفاق الخاص بتقييم ومعالجة خزان صافر العائم في البحر الأحمر، بعد إبداء موافقة مبدئية في يوليو (تموز) الماضي.
 
وأفادت السفارة الأمريكية باليمن عبر تويتر نقلا عن البيت الأبيض قوله، إن "ما يقوم به الحوثيون من عرقلة وتأخير فريق الأمم المتحدة من الوصول إلى خزان صافر، ينذر بكارثة بيئية وإنسانية تهدد اليمن والمنطقة".
 
ودعا البيت الأبيض مليشيا الحوثي مجددا للسماح لفريق الأمم المتحدة بإجراء المعالجات اللازمة دون تأخير.
 
وكانت الحكومة اليمنية قد قالت في وقت سابق، على لسان وزير خارجيتها، أن موافقة الحوثيين السابقة، محاولة لتجاوز جلسة مجلس الآمن المنعقدة في 16 يوليو (تموز) والتي خصصت لذات القضية بطلب حكومي، وخرجت بدعوة الحوثيين إلى سرعة السماح بصيانة الخزان .
 
وترسو سفينة "صافر" العائمة التي لم يجرَ لها أي صيانة منذ عام 2014، على بُعد 7 كيلومترات قبالة ميناء رأس عيسى في مدينة الحديدة، الخاضعة لسيطرة الحوثيين، وتحمل أكثر من 1.1 مليون برميل من النفط الخام.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر