الأمم المتحدة: تضرر آلاف الأسر جراء السيول في اليمن ونازحون يضطرون للتشرد مجدداً

[ سيول تجتاح مخيمات للنازحين في مأرب ـ تصوير : علي عويضة ]

قال برنامج الغذاء العالمي إن "آلاف الأسر في مناطق عديدة من اليمن تضررت نظراً للأمطار الغزيرة والسيول المتدفقة التي دمرت العديد من المنازل، وسُبل المعيشة".
 
جاء ذلك في بيان نشره البرنامج على موقعه الرسمي في فيسبوك ووزعه على وسائل الإعلام.
 
وأشار البرنامج إلى أن "العديد من الأسر النازحة بسبب الصراع والتي تعيش في مأوى مؤقت، اضطرت للنزوح مجدداً بسبب السيول"
 
وأكد البرنامج أنه "يعمل بالتنسيق الوثيق مع المجتمع الإنساني لضمان سرعة حصول الأسر المتضررة على الدعم الذي تحتاج إليه".
 
وأوضح  أنه "قام بتوزيع الحصص الغذائية للاستجابة الفورية للأسر في مأرب وسيتم الوصول لمناطق إضافية في الأيام المقبلة، ويتم إعطاء الأولوية في توزيع المساعدات الغذائية للمناطق الأكثر تضرراً من السيول".
 
وأبدى البرنامج الأممي "استعداده للاستجابة الطارئة ومتابعة الوضع عن كثب، خصوصاً في ظل توقع هطول المزيد من الإمطار".
 
وتشهد اليمن منذ أسابيع أمطاراً غزيرة أدت إلى وفاة العشرات وتضرر مئات المساكن غالبيتها في مجتمعات النازحين في عدة مدن يمنية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر