تضررت 1340 أسرة.. فيضان سد مأرب يحاصر 450 أسرة نازحة في ثلاثة مخيمات

قال رئيس الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين نجيب السعدي "إن الفيضانات التي نتجت عن الأمطار الغزيرة ألحقت أضراراً بمساكن أكثر من ألفي نازح توزعوا على محافظات مأرب والضالع وأبين".
 
وأضاف في تصريح نقلته صحيفة "البيان" الإماراتية "إنه تم تقييم الأضرار والتواصل مع المنظمات للدولية من أجل توفير الاحتياجات في مأرب وخاصة أن الفيضانات تحاصر أكثر من 450 أسرة نازحة في مخيمات الروضة ووادي ذنة خوصرت".
 
 وذكر السعدي "أن ارتفاع منسوب المياه في حوض سد مأرب بمديرية صرواح غربي محافظة مأرب، أضر بمخيمات الصوابين، والورضة، وذنة العيال، وأراك، وأن عدد الأسر المتضررة في المخيمات بلغ 1340 أسرة، من بين 4871 أسرة نازحة في المديرية التي يقيم فيها النازحون في تجمعات بمنطقة حوض السد".
 
وشملت الأضرار غرق مبانٍ وجرف خيام وإتلافها وتهدم العشش لـ430 أسرة تضررت تضرراً كلياً وألف أسرة تضررت جزئياً إضافة إلى تلف المواد الإيوائية، وغير الغذائية لـ900 أسرة بشكل كلي و123 أسرة بشكل جزئي، في حين أن الأسر المتضررة بالمواد الغذائية جميعها تقريباً (1430 أسرة) ومثلها في ما يتعلق تلف الحمامات وشبكات الصرف الصحي وخزانات المياه.
 
وحسب السعدي "فإن الفيضانات في محافظة أبين تسببت بأضرار في عدد من المخيمات في مديريتي زنجبار وخنفر كما تضررت منها 842 أسرة".
 
وقال "إن الأضرار شملت تدمير عدد كبير من العشش وتلف الخيام إضافة إلى تلف المواد الغذائية والإيوائية وتكدس القمامة وبرك المياه الراكدة والتعرض للرطوبة وموجات البرد".

وكذلك في محافظة الضالع أدت إلى أضرار بالغة في مخيم عسقة بمديرية الحشاء الذي تسكن في داخله 60 أسرة نازحة. ونتج عنها تلف 49 خيمة وتلف مواد غذائية وغير غذائية لـ60 أسرة، في إحصائية أولية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر